مقترح التخلي عن الجنسية المغربية على طاولة البرلمان البلجيكي والهولندي


ناظورسيتي: متابعة

طرف البرلماني الهولندي جان باتيرونوت، عضو في الحزب الديمراطيين 66، مقترحا على البرلمان من أجل مناقشة قضية ازدواج الجنسية بالنسبة للمغاربة الموجودين بهولندا، وجاء فيه " أن 400 ألف هولندي من أصل مغربي يجب أن يكونوا قادرين على التخلي عن جنسيتهم المغربية"، حيث تم طرح المقترح يوم أمس الخميس على مجلس النواب الهولندي.

ومن جهة أخرى قامت النائبة البرلمانية نهيما لانجري وهي من أصل مغربي تنتمي إلى الحزب الديمقراطي المسيحي ، مت تقديم مقترح على البرلمان البلجيكي في نفس الإتجاه، لتمكين من يرغبون من التخلي عن جنسيتهم المغربية من ذلك.

وأكدت صحيفة فولكس كرانت، أن هذه الإقتراحات لها دلالات رمزية، ويمكن أن تجعل من المغاربة الحاملين للجنسيات الهولندية والبلجيكية، يشعرون بكونهم بلجيكيون وهولنديون مائة بالمائة.



وسبق أن تم طرح هذا الموضوع في وقت سابق، حيث أكدت الحكومة الهولندية في دجنبر الماضي، أنه لا يمكنها مساعدة المواطنين الحاصلين على الجنسية الهولندية وجنسيات أخرى، وأرجعت ذلك لكون القانون الدولي لا يمكنهم من إجبار الدول على السماح للمواطنين الذين يعيشون في الخارج بالتخلي عن جنسيتهم.

وسبق أن طالب من مجموعة المغاربة من الحكومة الهولندية مساعدتهم من أجل إنهاء الإلتزام القانوني بالجنسية المغربية ما أثار جدلا حينها.

ويعتبر البعض أن هذه المقترحات هي مجرد عملية لإثارة الإنتباه من طرف البرلمانيين، في الوقت الذي عليهم مناقشة هموم ومشاكل المهاجرين التمييز الذي يواجهونه رغم حصولهم على جنسيات الدول التي يقطنون بها، عوض التركيز عن محاولة اثارة نقاش التخلي عن الجنسيات.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح