مفتش شرطة بالناظور يطلق رصاصة على شخص هائج في تدخل أمني


مفتش شرطة بالناظور يطلق رصاصة على شخص هائج في تدخل أمني
ناظورسيتي: متابعة

اضطر مفتش شرطة، يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة الناظور، لاستعمال سلاحه الوظيفي، يوم أمس الأحد، لوضع حد لشخص “هائج” عرّض أمن المواطنين وسلامتهم للخطر.

وكانت مصالح الأمن الوطني قد توصلت بإشعار حول قيام المشتبه فيه بإحداث الفوضى وإلحاق خسائر مادية، بثلاث سيارات مستوقفة بالشارع العام وسط مدينة الناظور، قبل أن يواجه عناصر الشرطة التي تدخلت لتوقيفه بمقاومة عنيفة باستعمال أسلحة بيضاء والرشق بالحجارة، وهو الأمر الذي تسبب في إصابة موظف شرطة بجروح على مستوى ذراعه، مما اضطر مفتش شرطة من عناصر الدورية لاستعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصة أصابت المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى.

وقد مكن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من تحييد الخطر الناتج عن المشتبه فيه وضبطه، فضلاً عن حجز الأسلحة البيضاء المستعملة في هذا الاعتداء.

وجرى الاحتفاظ بالمشتبه فيه رهن المراقبة الطبية في انتظار إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


ولم تمض سوى أيام قليلة على نفس الواقعة، الواقعةحين قام ضابط شرطة بالناظور، عشية يوم السبت 19 يونيو الجاري، إلى استعمال سلاحه الوظيفي من أجل توقيف أحد الأشخاص الذين كان في حالة غير طبيعية وذلك بحي لعري الشيخ وسط الناظور.

وحسب مصادر ناظورسيتي فإن المعني بالأمر مختل عقلي كان في حالة غير طبيعة وقام برشق مجموعة من السيارات بالحجارة وسبب لهم في خسائر مادية.

وأضاف ذات المصدر أن الساكنة قامت بالإتصال بالشرطة من أجل التدخل، وعند حضورها قام المعني بالأمر بمقاومته مستعملا سلاح أبيض، مما أدى إلى إصابة ضابط شرطة في يده، قبل أن يقوم بإستعمال سلاحه الناري.

وأكد ذات المصدر أن عناصر الأمن تمكنت بعد ذلك من توقيف المعني بالأمر الذي هدد سلامة المواطنين وعناصر الشرطة للخطر، وتم نقله إلى المستشفى الحسني من أجل تقلي العلاجات الضرورية بعد أن تعرض لإصابة بواسطة سلاح الوظيفي للشرطي.

وأكد مجموعة من القاطنين بالحي المذكور لناظورسيتي على أن المعني بالأمر معروف لدى الساكنة من كونه يعاني من إضطرابات عقلية، ما جعل عائلته تهجر المنزل الذي كانوا يقطنونه.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح