معقمات، أجهزة لقياس الحرارة... المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالناظور تجهز مراكز الإمتحانات


توفيق بوعيشي / محمد العبوسي

إتخذت المديرية الإقليمية لوزارة التربية والتعليم بالناظور ، عددا من الإجراءات والتدابير الإستثنائية لإجتياز إمتحانات الباكالوريا في ظروف جيدة في ظل حالة الطوارئ الصحية التي تعيشها البلاد والتدابير النمتخذة في إطارها لمنع تفشي الوباء .

وقامت المديرية الإقليمية في هذا الصدد بمجموعة من الإجراءات الوقائية الضرورية في جميع مراكز الإمتحانات على صعيد الإقليم حيث تم تعقيم القاعات والمكاتب والمرافق الصحية، والممرات وباقي فضاءات العمل من التجهيزات الموجودة داخلها ولوازم العمل من أجل أن تمر الإمتحانات في ظروف جيدة على جميع الأصعدة .


كما حرصت المديرية الإقليمية على توفير لوازم الوقاية في كافة مراكز الإمتحانات ، حيث تم التقيد بقياس درجة الحرارة للوافدين إلى الامتحان وإلزامهم بالتباعد الجسدي، مع وضع الآليات الضرورية لتنظيم دخول المرشحين إلى مراكز الامتحان ومغادرتها، فضلا عن وضع المعقمات رهن إشارة المترشحين من أجل تعقيم اليدين

وقالت المديرة الإقليمية للوزارة ، أن مديرية الناظور تأتي في المرتبة الثانية من حيث عدد المترشحين لإجتياز إمتحانات الباكالوريا في الجهة الشرقية ب22 في المئة خلف مديرية وجدة ب33 في المئة من نسبة المترشحين بالجهة وهذا ما حتم على مختلف مصالح المديرية العمل بجهد إضافي من أجل إعداد ظروف جيدة لإجتياز المترشحين لإمتحاناتهم في ظروف جيدة رغم الظروف الإستثنائية التي تمر منها البلاد .

وأشارت المديرة الإقليمية الى أن عدد المترشحين لإجتياز إمتحانات الباكالوريا بلغ 5699 مترشح بينهم 2047 مترشح حر و3652 متشرح متمدرس وهذا ما شكل تحد بالنسبة للجنة الإقليمية للإمتحانات -تقول المديرة الإقليمية-حيث تم إعداد 33 مركزا للإمتحانات موزعة على مختلف الجماعات الترابية لإقليم الناظور من أجل التخفيف من حركية المترشحين الأحرار .






























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح