معتقل حراك الريف "ربيع الأبلق" بدأ يستعيد عافيته بشكل مذهل


معتقل حراك الريف "ربيع الأبلق" بدأ يستعيد عافيته بشكل مذهل
ناظورسيتي: نسيم الشريف

قال عبد اللطيف الأبلق، شقيق أحد معتقلي "حراك الحسيمة" المتواجدين بسجن عكاشة، إن الأخير بدأ يستعيد عافيته، بعدما تأكد أنه لم يصب بأي مرض عضوي نتيجة الإضراب الذي خاضه لأزيد من شهر.

وكتب عبد اللطيف، على حائطه الشخصي في فايسبوك ’’المعتقل السياسي ربيع اﻷبلق ما لم يصب عضو من أعضائه الحيوية، فقد بدأ يستعيد عافيته بشكل مذهل‘‘.

وأضاف ’’بصفتنا عائلته لا يسعنا إلا نشكر كل الساهرين على تتبع حالته الصحية، ونخص بالذكر هنا إدارة السجن والمجلس الوطني لحقوق الإنسان، وكذا هيئة الدفاع الذين يزورونه بشكل دوري للاطمئنان عليه من جهة والتخابر معه من جهة ثانية‘‘.

وكشف عبد اللطيف، مباشرة بعد مغادرته لسجن عكاشة بالدارالبيضاء، أن زيارة الأربعاء لم تخلو من الحديث عن أوضاع المنطقة و الموقوفين على خلفية حراك الحسيمة قائلا ’’ كعادته، طيلة فترة الزيارة جل حديثه محصور في، السؤال عن زملائه المعتقلين وغير المعتقلين... وللحديث بقية،.. يبلغكم تحياته‘‘.

جدير بالذكر، ان معتقل الحراك "ربيع الأبلق" بسجن عكاشة، كان قد خاض إضرابا عن الطعام دام أزيد من شهر، قبل أن يقرر تعليقه بتدخل من طرف عدة جهات حكومية و حقوقية، ما تسبب له في مشاكل صحية نقل على إثرها أكثر من مرة إلى المصحة لتلقي العلاجات الضرورية.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح