مشروع الحسيمة منارة المتوسط.. تحقيق مفاجئ قد يطيح برؤوس كبرى جديدة


مشروع الحسيمة منارة المتوسط.. تحقيق مفاجئ قد يطيح برؤوس كبرى جديدة
ناظورسيتي: متابعة

كشفت جريدة المساء أن المجلس الأعلى للحسابات ينجز تحقيقا جديدا وبشكل مفاجيء، حول مشاريع منارة المتوسط المتعثرة بالحسيمة.

وحسب وثيقة حصرية حصلت عليها الجريدة، فإن “المجلس الجهوي للحسابات لجهة طنجة الحسيمة تطوان، بصدد إعداد مهمة موضوعاتية حول المشاريع العالقة أو المتعثرة بالإقليم، وذلك بهدف حصر عدد وطبيعة المشاريع المتعثرة والوضعية الراهنة التي توجد عليها، وكذا رصد أهم أسباب التعثر وإصدار توجيهات بهذا الشأن.”

ومن بين المعايير التي نصت عليها الوثيقة لتقييم المشاريع، التركيز على “المشاريع التي عرفت بعد إنجاز الدراسات المتعلقة بها وتم التخلي عن إنجازها، تحديد تاريخ إعداد الدراسة مع وجود أسباب غير مبررة حالت دون إنجاز المشاريع المعنية، بالإضافة إلى المشاريع التي توقفت أشغال تنفيذها قبل تسليمها، والمشاريع التي تم إنجازها وتسليمها ولم يتم استغلالها، أو المستغلة جزئيا، أو المستغلة لغرض غير ذلك الذي خصصت من أجله، إلى جانب المشاريع التي تأخرت في الإنجاز”.



1.أرسلت من قبل deutchaland في 12/12/2018 20:35 من المحمول
السلطة بقيادة اليعقوبي وممثلين الساكنة ان يرحلوا والسلام

2.أرسلت من قبل Mowatin في 12/12/2018 20:55
دليل اخر عن مشروعية نضال المناضل الكبير الزفزافي وأهلنا في الحسيمة
قبح الله الظلم ولاسيما ظلم السلطة

3.أرسلت من قبل مواطن حر في 13/12/2018 10:22 من المحمول
مشاريع ورقية خرافية،كل ماهناك هو تغيير الارصفة ومد قنوات الصرف الصحي،اما المشاريع الحقيقية فلا نرى اي شىء،ومع ذلك تقول العمالة ان نسبة الانجاز تعدت الثمانين بالماءة،رغم ان المستشفر في طور البناء والكلية لم يظهر لها اثر.فاي مشاريع هاته.

4.أرسلت من قبل Rif في 13/12/2018 17:32 من المحمول
قبح الله سعيكم يا فراعنة المغرب

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح