مسن لـ"ناظورسيتي" من جرادة: ماعندناش درهم باش نشريو الخبز


مسن لـ"ناظورسيتي" من جرادة: ماعندناش درهم باش نشريو الخبز
ناظورسيتي: حمزة حجلة

تمكنت "ناظورسيتي" من الوصول إلى آبار الفحم الحجري بجرادة، لتنقل لكم وفي أجزاء متفرقة معاناة المواطنين في هذه المدينة المهمشة، بجهة شرق، ومجازفاتهم اليومية طمعا في دراهم معدودات يوفرون بها قوتهم اليومي.

تشاهدون في هذا المقطع، جزء من المعاناة اليومية لشخص مسّن، يمتهن التنقيب عن الفحم وسط بقايا المعادن على سطح الأرض قرب "الساندريات"، طامحا في ذلك العثور على كمية لإعادة بيعها وتوفير ما يضمن به إعالة أسرته.

وأفاد المياوم، أن الظروف المزرية التي تعيشها ساكنة المنطقة، ما دفعه لامتهان التنقيب عن بقايا الفحم الحجري بمحيط آبار "الساندريات"، مؤكدا أن من بين الساكنة من لا يتوفر على وجبة غذاء في اليوم، مردفا "ماكاينش درهم باش تشري الخضرة".





1.أرسلت من قبل ABRIDA.DAZIRAR في 20/02/2018 22:05
NO COMMENTE !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح