مسنة تعاني من أمراض مزمنة وأوضاع مزرية تناشد المحسنين مساعدتها على مصاريف العلاج والكراء


ناظورسيتي | حمزة حجلة

تعاني سيدة مسنة، تقطن بمدينة الناظور، ظروفا وأوضاعا مزرية، بسبب عجزها عن توفير مصاريف العلاج والتطبيب، بالإضافة إلى أنها لا تتوفر على مصاريف الكراء بالبيت الذي تقيم به، خصوصا بعد توقفها بسبب جائحة كورونا عن الاشتغال.

وكشفت السيدة المذكورة التي تقدمت في السن وتدعى فريدة، عن المعاناة المريرة التي تعيشها رفقة أبنائها، بسبب قلة ذات اليد، وظروف الحياة، مشيرة أنها تعاني الويلات جراء عدم توفرها على مصاريف الكراء وحتى مصاريف المأكل والمشرب، حيث أنها تضطر إلى اللجوء إلى الأسواق والأماكن العمومية لطلب المساعدات من أجل تسديد أقساط الكراء.

ومن جهة أخرى، أشارت فريدة وهي تتحدث بألم وحسرة، بأنها تعاني من أمراض مزمنة، وتتابع العلاج لدى ثلاثة أطباء بمدينة الناظور، لكن ظروف الحياة لم تسمح لها بمواصلة حصص العلاج وإجراء التحاليل، ولا تتوفر على مصاريف شراء الأدوية، مشيرة أن أحد المحسنين تكلف لها مؤخرا بتسديد أجرة الكراء، ومصاريف الأدوية.



وأضافت فريدة أنها ولحدود اليوم تعيش وأبنائها الذين يعيشون بدورهم أوضاع مزرية، على مساعدات المحسنين، غير أن هذه "الصدقات" لا تسد لها حتى حاجيات ومصاريف المأكل.

وتناشد فريدة، المحسنين وذوي القلوب الرحيمة، من أجل مساعدتها في محنتها والتغلب على مصاريف العلاج والتطبيب والكراء.

مشيرة أنها تأمل أن يتمكن المحسنون من تمكينها من منزل صغير، حيث كشفت أنها جراء عدم توفرها على مصاريف الكراء تلجأ إلى أقاربها لأيام معدودة.

وقالت السيدة المذكورة، أنه إبان تفشي جائحة فيروس كورونا لم تجد مصاريف تسديد الكراء، حيث أقدم صاحب المنزل على سلبها بعض الأُثاث كتعويض عن أجرة الكراء.

ومن خلال المعاناة التي يمكن للمتتبع استخلاصها من مشاهدة الفيديو أسفله، تناشد فريدة الأم لعدة أبناء، من المحسنين والقلوب الرحيمة، مساعدتها بتوفير بيت لها وبناتها، وكذا الوقوف معها في توفير الأدوية الضرورية لمسايرة علاجها.

ولمن يرغب مساعدة فريدة في محنتها، يرجى الاتصال بها على الرقم الهاتفي التالي:

0635258800




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح