مساجد ألمانيا تفتح أبوابها أمام المصلين


ناظورسيتي - و م ع

فتحت المساجد في ألمانيا أبوابها من جديد اليوم السبت بعد إغلاقها منذ منتصف مارس، في إطار إجراءات تخفيف العزل الصحي الذي تم فرضه لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

وسيكون لزاما على المترددين على المساجد الالتزام بالتدابير الوقائية وفق خطة تتألف من 16 إجراء أعلن عنها المجلس التنسيقي للمسلمين في ألمانيا والتي تم اعدادها بناء على تشاور وثيق مع جمعيات المساجد ووزارات وسلطات صحية، وأنها

وتقضي الخطة التي ينبغي أن تكون دليلا مرشدا لجمعيات للمساجد وروادها، بإقامة صلوات الجماعة في المساجد، وفقا لشروط، في الأوقات التي يقل فيها عدد المترددين في الفجر والظهر والعصر والمغرب، فيما ستظل صلوات الجماعة معلقة في الأوقات التي يكثر فيها عدد المصلين كصلاة العشاء في شهر رمضان وصلوات الجمعة والعيد.

وسيكون عدد من يسمح لهم بدخول المساجد محدودا في البداية، بحيث يكون هناك على الأقل بين المصلي والآخر مسافة مترين.

يشار إلى أن حظر التجمعات يسري على صلوات الجماعة في ألمانيا منذ منتصف مارس الماضي، غير أن بعض الولايات الألمانية خففت من هذا الإجراء، ومن المنتظر أن تجري الحكومة الاتحادية والولايات مشاورات حول الخطوات اللاحقة في هذا الشأن.

يذكر أن الروابط الإسلامية الست الممثلة في المجلس التنسيقي هي اتحاد ديتيب (الاتحاد الإسلامي التركي في ألمانيا) والمجلس الأعلى للمسلمين واتحاد مراكز الثقافة الإسلامية ومجلس الإسلام، وكذلك المجلس الأعلى للمغاربة في ألمانيا واتحاد المراكز الإسلامية الألبانية في ألمانيا. ويتم تولي رئاسة المجلس التنسيقي بالتناوب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح