مسؤول في القوات المساعدة يطلق النار على مجهولين بجماعة أمجاو.. والدرك الملكي يتدخل


ناظور سيتي ـ متابعة

أفادت مصادر مطلعة أن مسؤولا في القوات المساعدة من درجة رائد اضطر إلى استعمال سلاحه الوظيفي، بعدم إقدام عدد من السيارات المجهولة باعتراض طريقه، وذلك صباح يوم السبت الماضي، بالطريق الوطنية 16 على مستوى جماعة أمجاو التابعة لنفوذ درك بني سعيد.

وحسب المصادر نفسها، فقد أطلق المسؤول في القوات المساعدة، عدة أعيرة نارية في اتجاه السيارات التي تعمدت اعتراض طريقه، دون أن يتمكن من إصابة أي شخص، ليتم بعد ذلك نفسح الطريق أمامه، وفرار السيارات إلى وجهة مجهولة، قبل وصول عناصر الدرك الملكي.

وأضافت المصادر ذاتها، بأنه فور وصول عناصر الدرك الملكي إلى عين المكان، باشرت البحث، ولم تتمكنن من العثور على أي دليل يثبت تعرض المسؤول في القوات المساعدة لأي تهديد.

وقالت ذات المصادر، أن هذا المسؤول كان بإمكانه تتفادى هذا الفعل، وذلك بطلب المؤازرة والدعم من طرف الدوريات المتواجدة على طول الشريط الساحلي.


وبعد ذلك تم اشعار النيابة العامة المختصة بالأمر، والتي أعطت أوامرها للدرك الملكي بفتح تحقيق في حيثيات الواقعة والوقوف على جميع ملابسات الحادث.

ويعرف مكان الحادثة حركة دائمة خاصة من قبل الشاحنات التي تنتقل ما بين الناظور والحسيمة، وكذا المهربين الذين يستغلون الظلام الدامس بالليل وانعدام الإضاءة، من أجل القيام بأعمالهم المشبوهة، المتعلقة بتهريب المخدرات والخمور، إضافة إلى الشبكات النشيطة في الهجرة السرية وكذا تهريب المخدرات إلى الضفة الأخرى.

وقد تكنت العناصر الأمنية المختصة بإحباط عدد من محاولات تهريب المخدرات من الشريط الساحلي نحو الأراضي الإسبانية، وكذا توقيف مجموعة من الرحلات غير القانوينة من ذات المنطقة. وذلك بعد توصلهم بمعلومات تفيد بوجود حركات مشبوهة في المكان المعني.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح