مربيات جمعية ايمن للتوحد في حلقة تكوينية واطفالها ضيوف على المنتخب المغربي لكرة القدم لقصار القامة


ناظورسيتي: إلياس حجلة

تعمل جمعية ايمن للتوحد بالناظور بشكل جدي من اجل تطوير قدرات ومهارات مربياتها ومؤطراتها مؤمنتا ان تكوين العنصر البشري ضرورة آنية لضمان السير العادي للجمعية.

وفي هذا الاطار نظمت الجمعية، دورة تكوينية بإحدى القاعات التابعة لمركز "سيكوديل"، تم تأطيرها من طرف اربع مربيات استفدن سابقا من تكوين برنامج رفيق الذي نظمته مديرية التعاون الوطني بالناظور، وقد تطرقن إلى عدة محاور اهمها التعريف بالسلوك، التقييم الوظيفي، استراتيجية التدخل، و إزاحة الفرضيات الجسدية، خطوات التعلم ومراحل المشروع التربوي.

وفي نهاية العروض فتح المجال للمناقشة امام مختلف وجهات النظر لتبادل الآراء، كما تم استدعاء في نفس اليوم اطفال الجمعية من طرف المنتخب المغربي لكرة القدم لصغار القامة الذي نزل ضيفا على المجلس الاقليمي للناظور، والذي اجرى مقابلة استعراضية مع قدماء لاعبي الناظور بملاعب الكرنيش، وكانت فرصة لأطفال جمعية ايمن للاستمتاع بهذه العروض واخذ صور تذكارية مع اللاعبين وافراد عائلاتهم الذين حضروا بجانب ابنائهم واستحسنوا البادرة، التي كانت الأولى من نوعها لفائدة اطفالهم.



199098773_565641818155212_5728755346431397299_n.jpg

199442808_494600781772941_6946693595199563249_n.jpg

199618333_395248331737392_458693068058446133_n.jpg

199077181_326511232372376_7354873176190605999_n.jpg

131350720_481809952910717_845374858498381107_n.jpg

199027468_1490690684598975_6967739861651903139_n.jpg

199240146_2917298731843488_4419280911650242293_n.jpg

199618339_309232880694860_5611192148140613296_n.jpg

200001597_122584456617775_8199745058438144681_n.jpg

199345220_150079430510318_3968959929298824011_n.jpg

199816124_516130946496000_5387738726523335511_n.jpg

199618341_505393957388434_142710032474926325_n.jpg

199039292_154170130081398_1030243047130204820_n.jpg

181304904_184146123640883_6519860331377756981_n.jpg

198921577_520180016062865_6310216882795021215_n.jpg

199183076_4025361400874266_9212395262720335308_n.jpg

199248871_824637348169889_1116068236820224989_n.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح