مدرسة لعري الشيخ بالناظور تفوز مجددا بمسابقة “تحدي القراءة العربي”


ناظورسيتي -متابعة

تمكّنت مدرسة "لعري الشيخ" في الناظور، رغم الظرفية الاستثنائية التي يطبعها التفشّي المتزايد لفيروس كورونا وما يطرحه من صعوبات وتحديات على الهيئة التدريسية والإدارية للمدرسة المذكورة ومثيلاتها في الإقليم وباقي جهات المغرب، من الفوز مجددا بمسابقة "تحدي القراءة العربي" في نسخته الخامسة من مسابقة الإقصائيات الإقليمية التي احتضنت أطوارَها المديرية الإقليمية يومي 8 و 9 شتنبر الجاري.

واستطاع التلميذ المُجدّ محمد بنشلال (من المستوى الخامس) في المسابقة، التي تتولى الإشراف عليها الأستاذة آمنة برواضي، للمرة الخامسة على التوالي في أفق إغناء الحمولة الثقافية والتعليمية للتلاميذ وزرع القيم الروحية والأخلاقية فيهم وتمكينهم من اكتساب القدرة على الاتصال الجيد والتعبير، سواء في شقه الكتابي أو الشفهي، من إحراز المركز الثالث في هذه الإقصائيات.
















يشار إلى أن النسخة الماضية (الرّابعة) من تحدي القراءة العربي، الذي يعدّ أكبر مشروع معرفي عربي، والذي يهدف إلى المساهمة في صنع جيل جديد وأمل جديد وواقع أفضل للمجتمع العربي، شهدت مشاركة إجمالية بلغت 13 مليونا و500 ألف تلميذ وطالب "عربي" أشرف عليهم 99 ألف معلم ومعلمة في 67 ألف مدرسة من 49 دولة من الوطن العربي وخارجه.

وأسفرت التصفيات قبل النهائية، التي دارت بين "الأبطال" الـ16 المتوجين باللقب في بلدانهم، عن تأهّل خمسة أبطال للتنافس على اللقب في الحلقة الثامنة والأخيرة في رحلة التتويج بلقب بطل التحدي لعام 2019، وهم: فاطمة الزهراء أخيار من المغرب وهديل أنور من السودان وجمانة المالكي (السعودية) وآية بوتريعة (تونس) وعبد العزيز الخالدي من الكويت.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح