محمد بونيس يطلق صرخة تحذيرٍ من فيروس كورونا ويستنكر الاستهتار والتهاون


ناظورسيتي - متابعة

أطلق الداعية محمد بونيس من على منبر الجمعة، بالمسجد العسكري بالناظور، صرخة تحذير لساكنة الناظور حول خطورة الوضع الصحي وانتشار فيروس كورونا المتزايد

وقال بونيس أن الأرقام في ارتفاع مستمر، وما يبلغه من المستشفى من أنباء لا تبشر بالخير، رغم أنه على حد قوله لا يزرع اليأس في قلوب الناس عادة، إلا أن خطورة الوضع واستهتار بعض الفئات من المجتمع جعلته يوجه هذه الرسالة

وتطرق بونيس لعدد الإصابات اليومي بكورونا التي تجاوزت المائة، ونفاذ الاكسيجين بمستشفى الحسني، رغم مجهودات المحسنين بتزويد الإنعاش بأجهزة التنفس الاصطناعي

ونبه بونيس لبعض السلوكات والممارسات المنتشرة بين أفراد المجتمع، خصوصا في عدم الالتزام بوضع الكمامة، وعدم الوعي بمخاطر الفيروس الذي يحصد ضحاياه بالناظور


أعلنت مندوبية وزارة الصحة في حصيلتها اليومية، اليوم الثلاثاء 10 نونبر الجاري، عن تسجيل 22 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا المستجد، على مستوى إقليم الناظور، ليرتفع بذلك عدد الحالات النشيطة إلى 719 حالة، في حين تم تسجيل حالتا وفاة، خلال 24 ساعة الماضية.

وحسب المصدر نفسه، عرفت الحالة الوبائية بالناظور، تسجيل 30 حالة شفاء بين المصابين بالفيروس، من الذين يتابعون بروتوكول العلاج بالمستشفى الحسني وبمنازلهم. هذا وبلغت عدد الحالات المؤكدة، 2303 حالة، منذ بداية انتشار الوباء بإقليم الناظور ، منها 1514حالة شفاء و72حالة وفاة. وحثت مندوبية وزارة الصحة المواطنين والمواطنات، على تطبيق اجراءات التباعد الاجتماعي، والالتزام بالتدابير الوقائية التي توصي بها الجهات المختصة




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح