محامي: قادة الحراك الشعبي بسجن عكاشة يشتكون من "التضييق" وسوء نظام التغذية


محامي: قادة الحراك الشعبي بسجن عكاشة يشتكون من "التضييق" وسوء نظام التغذية
متابعة

في تصريح خص به موقع اليوم 24 قال محمد أغناج، عضو هيئة الدفاع عن معتقلي حراك الريف، أن المعتقلين يعانون من سوء نظام التغذية والتضييق عليهم داخل المركب السجني “عكاشة” بالدار البيضاء.

وأضاف غناج أغناج، لنفس الجريدة ، أنه زار ستة معتقلين ، بينهم محمد جلول أحد قادة الحراك، رفقة المحامية زهراء لمرابط، والمحامي عن هيئة الناظور خالد أمعيز وتمركز اللقاء حول شروحات بخصوص المساطر المتبعة بخصوص قضيتهم، والانتظارات والتطلعات المستقبلية، في إشارة إلى إمكانية الاستفادة من العفو الملكي في مناسبة مقبلة.

وأكد المتحدث أن اللقاء جمع المحامين الثلاثة بكل من جلول، وبوهنوش، ورصاد، وبوزيان، وأدهشور، والبوستاتي، مشيرا إلى أن المعتقلين يعانون من مشاكل داخل سجن عكاشة، كتشديد سلطات السجن عليهم بخصوص التواصل فيما بينهم، بالإضافة إلى كون الوجبات التي تقدم إليهم غير كافية، سواء من ناحية الجودة، أو الكمية.



1.أرسلت من قبل أبو خالد في 09/08/2017 09:04
:الشعـار الحالي السائـد -
لا لتغيـير المنكـر - لا لفـضـح الفسـاد في البـلاد ، وليس هنإك أي إصلاح إلا الانتقــام وصب الزيت على النــار -
إن الله يمهــل ولا يهمــل

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح