محاكمة معتقلي حراك الريف: النيابة العامة ترفض تسلم تقرير مجلس حقوق الانسان بشأن مزاعم التعذيب


محاكمة معتقلي حراك الريف: النيابة العامة ترفض تسلم تقرير مجلس حقوق الانسان بشأن مزاعم التعذيب
ناظورسيتي: متابعة

رفض ممثل النيابة العامة، اليوم الثلاثاء، تسلم تقرير المجلس الوطني لحقوق الانسان بعد أن قدمه محامي معتقلي "حراك الريف" محمد أغناج، والذي يتضمن مجموعة من الحالات التي اطلع عليها المجلس و يوضح تعرض بعض المعتقلين للتعذيب والتعنيف أثناء تواجدهم لدى الشرطة القضائية.

واعتبر ممثل النيابة العامة التقرير وثيقة غير قضائية، حيث قال ’’النيابة العامة ترفض هذا التقرير هذا اذا اعتبرناه تقرير‘‘، الشيء الذي انتفض ضده النقيب عبد الرحيم الجامعي، وقال ’’النيابة العامة تشكك في وثيقة صادرة عن مؤسسة دستورية وشريك في الإصلاح القضائي‘‘، وأضاف موجها كلامه لممثلي المجلس الوطني الحاضرين في الجلسة ’’على هذه المؤسسة أن تنسحب من هذا الجهاز‘‘.

و حسب الرواية التي قمها وقع "الأول"، فالنقيب الجامعي قال ساخرا، ’’هاد الناس اللي كتبو هاد التقرير خاص النيابة العامة تأمر بالاعتقال ديالهم ويديوهم لعكاشة ماشي يجيو هنا على هاد الحسب‘‘، وبعد ذلك غادرت ممثلة المجلس الوطني قاعة المحكمة للحديث في الهاتف، وأخذ ممثل النيابة العامة الكلمة محاولا توضيح كلامه، حيث قال، ’’لقد قلت أنها وثيقة غير قضائية والذي استلمته هو صورة شمسية لوثيقة وليس تقريرا‘‘.

وكان المحامي أغناج، وفقا لنفس المصدر الاعلامي، قد فجر قنبلة من العيار الثقيل، حينما تساءل عن سبب غياب التقرير الذي أعده المجلس الوطني لحقوق الإنسان، حول مزاعم تعرض بعض المعتقلين للتعذيب أثناء مرحلة الاعتقال والحراسة النظرية، وقد قام المجلس بخبرة طبية، وامر وزير العدل في مذكرته الشهيرة بإرفاق التقرير مع ملف القضية، لكن المحامين فوجئوا بغياب التقرير عن الملف.

يذكر أن أغناج تقدم بدفوعاته الشكلية صباح اليوم في انتظار تقدم النقيب عبد الرحيم الجامعي بدفوعاته أيضا، والذي من المنتظر أن يكون آخر المحامين المتدخلين، قبل تعقيب النيابة العامة، والمرور إلى مناقشة جوهر الموضوع.



1.أرسلت من قبل sarah في 19/12/2017 15:28
Bientôt Le parquet général va mettre en "doute" l'existence de Mahomet, Jésus et compagnie. Amen !

Pronto la fiscalía general dudará de la existencia de Muhammad, Jesús y compañía. ¡Amén

وسرعان ما يشك المدعي العام في وجود محمد يسوع وشركته. آمين!

2.أرسلت من قبل sarah في 19/12/2017 19:22
@Medias24.Procès Hirak: le Parquet refuse de reconnaître "un rapport" du CNDH

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح