NadorCity.Com
 


محاصرة مجرم اعتدى على مجموعة من القاطنين بحي قدماء المحاربين بالناظور


محاصرة مجرم اعتدى على مجموعة من القاطنين بحي قدماء المحاربين بالناظور
جواد بودادح | إلياس حجلة


تعرض مجموعة من المواطنين بحي قدماء المحاربين بالناظور مساء اليوم الجمعة 24 فبراير الجاري، لاعتداء إجرامي من طرف أحد اللصوص الذي حاول السطو على امرأة.. الا أن فطنة سكان الحي به ومطاردته من طرف المواطنين حالت دون تمكن اللص من مبتغاه.

وتعود تفاصيل هذا الاعتداء الإجرامي، الى أن إحدى النسوة كانت تهم بالعودة الى منزلها بمعية ابنتها فتفاجأت بهجوم اللص عليها ومحاولة السطو عليها بالسلاح الأبيض.. وبادرت الإبنة الى الصراخ، الا أن ذلك لم يمنع اللص المجرم من مواصلة اعتدائه على القاطنين بالحي السالف ذكره وذلك لينقذ نفسه من مأزق السقوط في يد أبناء الحي الذين قاموا بمطاردته.

وقد أسفر هذا الاعتداء الإجرامي عن جرح ثلاثة أشخاص على مستوى الوجه، تسببت في تدخل طبي على مستوى قسم المستعجلات بالمستشفى الحسني بالناظور، في حين تمكن شباب الحي من القبض على الجاني وتقديمه لرجال الشرطة القضائية ووضعه تحت الحراسة النظرية قصد عرضه على النيابة العامة للنظر في قضيته وإحالته على القضاء.

من جانب آخر استنكرت ساكنة الحي وجانب كبير من المواطنين الذين رابطوا طيلة ساعات هذا المساء أمام مركز مداومة الشرطة، التزايد الخطير لأوجه الإجرام بالمدينة معربين عن سخطهم إزاء ما سموه بـ "المقاربة الأمنية الفاشلة" التي انتهجتها السلطات الأمنية بالناظور لردع كافة الطرق الإجرامية، وطالبوا بتكثيف الحملات والدوريات الأمنية على صعيد الأحياء الهامشية وكذا وسط المدينة لكسر شوكة الإجرام المتنامية.

صورة للمجرم أثناء إعتقاله من طرف رجال الشرطة


















1.أرسلت من قبل said في 24/02/2012 23:36
نحن نناشد صاحب الجلالة أعزه الله ليعطي أوامر لزجر المعتدين..فقد تكاثر هؤلاء المجرمون بحيث أصبحوا يشكلون خطرا محدقا بأمن البلاد

2.أرسلت من قبل farah hotmail في 25/02/2012 09:29
llah ihadar salama yarabi man daga narmonka

3.أرسلت من قبل beautemps في 25/02/2012 10:47
La responsabilité de tout ce qui se passe revient en premier lieu au divisionnaire qui doit intensifier et immobiliser tous les agents,forces de l'ordre,forces auxiliaires et pourquoi pas forces armées pour mettre fin à ces crimes,n'est-il pas temps de mettre un peu d'ordre dans cette ville ? Des etres ,jeunes,vieux ont perdu la vie,n'est-ce pas suffisant?Ou bien faudrait-il d'autres victimes pour faire bouger le petit pouce!La population est angoissée,les rues à 8 H du soir sont quasiment vides,les victimes qui ont échappé à la mort portent des cicatrices à jamais et ne sont pas pret d'oublier .A bon entendeur!!

4.أرسلت من قبل mouhssine في 25/02/2012 11:48
wach hna f nador wala fin ? wach al aman makayanch ? kaysar9ok f wast mdina hada 3aaar

5.أرسلت من قبل احمد في 25/02/2012 12:17 من المحمول
تحية حارة لسكان حي القدماء الاشاوس وتحية خاصة للذين تدخلوا لانقاذ المراة المسكينة رغم الاخطار التي كانت محدقة بهم الا انهم فضلوا التدخل بكل بسالة و شجاعة . اما الحرية الزايدة و الحرية للذين لا يعرفون حدودها فتلك نقمة وهذا موضوع اخر.

6.أرسلت من قبل السيبة في البلاد في 25/02/2012 13:35
ووووووووووا معتصماه مدينة الناظور اصبحت محتلة من طرف العصابات التي تتشكل من الشمكارة واللصوص والمجرمين وقطاع الطرق والمشردين والعاهرات بائعات الهوى ومروجي الهروين والقرقوبي والدوليو والسلسيون والباعة المتجولين المدججين بالسيوف وشتى انواع الاسلحة مستغلاين غياب الامن حيث اصبح رجال الامن يلعبون دور المتفرج الى متى هذا التسيب

7.أرسلت من قبل rifi في 25/02/2012 13:42
baz ashab nador baz achabab thaggim adawr nwam ahsan zi rmakhzan .ma3a alasaf thandint nagh nador thwassakh sthawa nazan9ath allahomma salit 3alayhim ghadaboka yarabi likol man yorid al isaa ila hadihi almadina allti nohiboha

8.أرسلت من قبل visiteur في 25/02/2012 13:51
La population fait le travaille de la police yaahasrah 3la lbolice vous êtes des chèvres pas de vrais hommes de la police digne de ce nom .

9.أرسلت من قبل wayaw_afnigh@live.fr في 25/02/2012 15:03
امتي...امتي...امتي...والله لااستطيع ان اعبر عما شاهدة لان صدمة القاء النظرة و التفكير باننا نعيش في القرن 21 بهده الطريقة داخل احيائنا الشعبية التي انجبت احيائها وزقاقتها نخبة من اناس يشهد لهم بالكفاءة في جميع المجالات سواءا الدينية منها او العلمية و كدلك الثقافية. بالاضافة الى كل هدا نلاحم و تضامن مكونات ساكنتها . هده الصورة الجميلة لاحيائنا الشعبية تحولات و للاسف الى احياء غابوية ’ فمن يحمل السكين و يرهب الخلائق هو مالك الغابة. غير ان مايحز في انفسنا هو هن مثل هده المشاهد تحدث فقط بين ابناء الطبقة الكادحة في حين ان ناهبي خيرات هدا البلد يتصرعون في ماهو انفعوا لمصالحهم الشخصية دون راقبة سواء من السلطة او الشعب الدي ياكل بعضه بعضا...اليس هدا هو التخلف و اللا وعي الغامد بين ظهرانينا...
اختم بقوله تعالى " ان الله لايغير من قوم حتى يغير ما بانفسهم" صدق الله العظيم.

10.أرسلت من قبل farah holanda في 25/02/2012 17:06
llah ihfadna oyahfad jmi3 lmoslimin

11.أرسلت من قبل a.salim2012@hotmail.fr في 25/02/2012 17:21
أخبرني بعض السجناء اللذين أطلق سراحهم أن السجون شهدت تحسنا ملحوظا وهذا في نظري السبب الرئيسي الذي شجع الكثيرين على اقتراف الجرائم،فبدل أن يصبح السجن مكانا للزجر وقلعة للاتعاظ صار قبلة للترويح على النفس،فكيف لا تنتشر الجرائم

12.أرسلت من قبل loubna في 25/02/2012 19:46
salam har le abna2 hay khitabi ahna had achi kina kantfarjo fih af aflam daba had achi wa9i3i ana bent had hay 3amro had achi maw9a3 lina wala at3ada a3lina chi had ahna 3andna asiba fi nador makayninch al makhjan 3andhom al horiya kamila aydiro ali abghaw hata taw9a3 wa9i3a 3ad ayjiw al police ma3ndna mangolo khas abnadam yahdi raso osafi daba mùan9adroch ankharjo babe dar bel khawf ali daro fina

13.أرسلت من قبل salima في 25/02/2012 21:04
allahomma a7fad ommat mohamed

14.أرسلت من قبل zakaria في 25/02/2012 22:37
لماذا هذا الإنفلات الأمني،ولماذا الناظور بالخصوص هو وجهة هاته الحيوانات البشرية في هذا الوقت بالذات ،أظن أن هناك حلقة مفقودة في هذ القصة التي كتبت أحداتها جهات لها علاقة٠٠٠والتي هي بطل القصة ولكنها متوارية عبر ستار شعاره٠ دعهم فيما بينهم، ففي الأخير سيسلمون لنا حتى أراضيهم لنحمي ظهورهم٠ حلل وناقش مع إستذكار الأحداث الأخيرة كشواهد تحليلية؟ مع التوفيق

15.أرسلت من قبل محمد Offenbach في 26/02/2012 10:58 من المحمول
لا حول ولا قوة الا بالله .اي زمان نحن فيه كل يوم نسمع قتل وجرح

16.أرسلت من قبل فتاة ناظورية في 26/02/2012 14:45
نناشد بتكثيف دوريات الأمن في كل أحياء مدينة الناظور وخاصة الهامشية منها، لقد ضقنا ذرعا من هذه الهجومات والاعتداءات ... والله بتنا نخاف من كل الناس ولا نفرق بين المجرم وغيره ...أصبحنا نعاني فوبيا الاعتداء وخاصة نحن الفتيات

17.أرسلت من قبل حسن إزارزار في 26/02/2012 16:33
لاحولة ولاقوة الابالله العضيم.الى متى هذا التسيب والاهمال.المواطن المسكين في محنة وخوف علا نفسه وعياله.يكفينا ما فينا .والجري وراء لقمة العيش.والله يحمينا والمخزن يتفرج فينا؟؟؟؟

18.أرسلت من قبل KHALID في 26/02/2012 17:35
تحية لكل الأبطال الأشاوس الذين تدخلوا لإلقاء القبض على هذا المجرم الخطير سواء من أبناء الحي المذكور ، أو من رجال الأمن. يجب أن يتم تطبيق أقصى العقوبات في حق المجرمين حاملي السلاح الأبيض الذين يعتدون على المواطنين الأبرياء ، الذين يشوهون وجوهم ، بل أكثر من هذا يجب سن تشريعات قانونية قاسية في حقهم لأنهم يرهبون السكان الآمنين.

19.أرسلت من قبل nidal في 26/02/2012 19:57
kanchof bzaf d dwal ila chi lis sra9 chi haja kay9t3olo l yad iwa hna f nador siba ana mardich nstghrab daba twalfna lah 7awla wala 9wata ila bilah

20.أرسلت من قبل ORLANDO MOSKAU في 27/02/2012 10:07
ahna felmaghrib ma yamkanlinach an3a9bo achaffara bi 9at3 alyad
,walaw annana dawla moslima ,wa Malikona Amir al Moaminin !!
limada ?
liannana ida 9omna bi hada alhokm ay 9at3 al ayadi liman sara9a ,ghadi atwalli alhokouma dyalna kollha bla yaddin !!!hhhhhhhhhhh
iwa bach ghadi yakkatbo aw ichaddo almikrofon bach yab9aw yakkadbo 3la 3ibad Allah !!!












المزيد من الأخبار

الناظور

الفنان خالد ليندو يطلق أغنية جديدة "بلا عنوان" ممزوجة بـ"كوفر" للفنان حاتم عمور

شاهدوا.. مطاردة هوليودية لزورق محمل بالحشيش انطلق من سواحل الريف

السجن النافذ لشخص اغتصب معاقا بالناظور

تسع سنوات سجنا لمتهمين باغتصاب قاصرين في الناظور

الرابطة الوطنية للمقاولين الشباب بالناظور توضح "حقيقة" مواكبة الأبناك للشباب حاملي المشاريع

شاهدوا.. خسائر مادية "مهمة" في حادثة تصادم ثلاث سيارات بالناظور

إصابات جديدة بكورونا في الناظور ترفع العدد الإجمالي للمصابين إلى 4634