NadorCity.Com
 






مجموعة "القدس للإعمار" تعلن عن ميلاد مشروعها الجديد "إقامة زهرة المدائن" بالناظور


مجموعة "القدس للإعمار" تعلن عن ميلاد مشروعها الجديد "إقامة زهرة المدائن" بالناظور
مادة إشهارية

في إطار الاستراتيجية التي تنهجها مجموعة القدس للإعمار في مجال الإنعاش العقاري تعلن عن ميلاد مشروع جديد المسمى " زهرة المدائن".

ودائما تحت شعار:

" ثقتــكم تلــزمنا الوفــاء"

موقع المشروع وامتيازاته:

تتوفر الاقامة على شقق و محلات تجارية اضافة الى مراب للسيارات

و يتموقع المشروع في موقع استراتيجي حيث ما يلي :

· قبالة جماعة احدادن.

· مستوصف احدادن.

· مركز سوسيو تربوي.

· دار المواطن ، دار المرأة.

· مدرسة ابتدائية.

· مسجد في طور إجراءات الترخيص.

· متاجر.


الامتيازات التي تتميز بها مجموعة القدس للإعمار عن غيرها

· الجودة في الخدمات.

· الاتقان في العمل.

فريق متكون من تقنيين أكفاء ومقاولات البناء.

· خدمة بعد البيع.

· وفوق كل هذا:

· أثمنة مناسبة.

· وتسهيلات في الأداء.

· التسبيق حسب الإمكانيات وفي متناول الجميع.


لذا، لا تترددوا في زيارتنا بشارع "الفرابي رقم 5 الطابق الأول حي الكندي وسط مدينة الناظور، أو الاتصال بالأرقام التالية :
05.36.33.52.33 / 06.61.48.88.54

الموقع الإلكتروني www.groupalquds.com

فايسبوك: https://www.facebook.com/groupeelquds/

واتساب: 06.61.48.88.54
























































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

استئنافية الناظور يبرئ ستينيا متهما بهتك عرض طفل وجمعية "ماتقيش ولادي" تصدر بيانا احتجاجي

مجلس جامعة محمد الأول يناقش إمكانية إحداث قطب جامعي بالناظور والبرلماني فاروق الطاهري يتعهد بالترافع عن المشروع

مثير.. هذا ما قررته المحكمة في حق "راقي بركان" بعد اعترافه.. وعدد من ضحاياه من الناظور

ميكرو شيماء.. شنو هي الحاجة لي ما يقدرش الانسان يسامح عليها؟ شاهدوا اراء الناظوريين

مفجع بالناظور.. سائق "طاكسي صغيرة" متزوج وله طفلان يضع حدا لحياته شنقا

كاميرا مراقبة توقع بثلاثيني في قبضة الأمن بعد محاولته اغتصاب طفلة وسط الناظور

معطلو الناظور يستحضرون ذكرى استشهاد "نجية أدايا" وناجٍٍ من الغرق يدلي بشهادته التاريخية