مجلس جهة طنجة -تطوان -الحسيمة يخصّص 47% من ميزانية التسيير لدعم الجمعيات


مجلس جهة طنجة -تطوان -الحسيمة يخصّص 47% من ميزانية التسيير لدعم الجمعيات
ناظورسيتي -متابعة

عقد مجلس جهة طنجة -تطوان -الحسيمة، دورته العادية لشهر أكتوبر أمس الاثنين في طنجة، التي تمت المصادقة فيها، بإجماع الأعضاء الحاضرين، على مشروع الميزانية للسنة المالية 2021، وقيمتها 695 مليون درهم. وفقد تم، بحسب عرض قدّم خلال الدورة، التي ترأستها فاطمة الحساني، رئيسة الجهة، وحضرها محمد امهيدية، والي الجهة، وضعُ مشروع الميزانية أخذا بالاعتبار الإمكانات المالية والبشرية، ومشاريع برنامج التنمية الجهوية، ومواكبة الأوراش الحيوية المفتوحة، ومنها تقوية شبكة الطرق والمسالك القروية وتزويد العالم القروي بالماء الصالح للشرب والكهرباء، وجلب الاستثمار ودعم الثقافة والسّياحة ودعم قطاع التكوين المهني، والمجال الاجتماعي والصحة وإنعاش الاقتصاد والشغل.

وبلغت تقديرات مصاريف الجزء الأول من ميزانية 2021 المخصص للتسيير بما يناهز 163,9 مليون درهم، مسحلا انخفاضا بـ40 في المائة مقارنة بـ2020. وسيتم تخصيص نفقات هذا الجزء من الميزانية لتغطية نفقات أنشطة المجلس، بواقع 5,50 في المائة، وتسيير الموظفين بـ12,67 في المائة، ونفقات أخرى للتسيير وتسديد القروض رُصدت لها نسبة 10.20 في المائة، ودفعات الهبات والشراكة مع المؤسسات العمومية والوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع، بنسبة 21,77 في المائة من الميزانية ودعم الجمعيات العاملة في الصحة بنسبة 27,65 في المائة، والرياضة، بـ15,25 في المائة والمساعدات الاجتماعية (4,52 في المائة). ووصلت مصاريف جزء التجهيز إلى 531,09 مليون درهم، إذ تمثل حوالي 76,42 في المائة من تقديرات ميزانية 2021، أي أقلّ بنسبة 3,8 في المائة مقارنة بالمداخيل المقبولة برسم السنة الماضية.


وسيخصَّص هذا الغلاف المالي لتمويل مشاريع تأهيل العالم القروي وفكّ العزلة، بنسبة 28 في المائة، وتأهيل وتثمين المدن العتيقة وترميم المعالم التاريخية، بـ19,9 في المائة، وإنعاش الاقتصاد وإحداث مناطق الأنشطة الاقتصادية والحرفية وتأهيل الأسواق، بـ22,1 في المائة، وتجويد العرض الصحي، وخصّصت له نسبة 9 في المائة، بينما خصّصت 9,4 في المائة للثقافة والمحافظة على التراث والسياحة، وخصصت 8,10 في المائة للتكوين المهني والبحث العلمي، على أن يخصص الباقي لإصلاح وتجهيز البنايات واقتناء الأراضي والطرق الحضرية ودعم التعاونيات.

وقد تمت خلال الاجتماع المصادقة على سلسلة من الاتفاقيات ذات الطابع الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، إذ تمت الموافقة على اتفاقية شراكة لإعداد وإنجاز برنامج “جهات ناهضة”، وهو برنامج يهدف إلى التأهيل والتمكين الاقتصادي للنساء والفتيات في الجهة، وملحق اتفاقية لإنجاز مشاريع التزويد بالماء الصالح للشرب، في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية في العالم القروي. وتمت، في ما يخص عمالة طنجة -أصيلة المصادقة على مشروع اقتناء عتاد معلومياتي لفائدة المؤسسات التعليمية، والمساهمة في تمويل الأشغال المرتبطة بتهيئة السوق الأسبوعي بجماعة "سيدي اليمني". وفي ما يتعلق إقليم العرائش وافق المجلس على تجهيز منطقة الأنشطة الاقتصادية في "قصر أبجير"، واتفاقية شراكة حول تهيئة المتنزّهات الحضرية في الإقليم. وأقر المجلس أيضا اتفاقات شراكة متعددة الأطراف لإنجاز منطقة الأنشطة الحرفية والصناعية في مدينة وزان وملاءمة اتفاقية الشراكة المتعلقة بإحداث المتنزّهات الطبيعية في وزان، وإحداث منطقة للأنشطة الاقتصادية والصناعية والحرَفية في إقليم الفحص -أنجرة، وإنجاز الشطر الأول من الطريق الحضري رقم 2 المؤدي إلى الحي الجامعي في مدينة مارتيل، وإنجاز البرنامج التنموي للجماعات السلالية في إقليم شفشاون.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح