NadorCity.Com
 






متظاهرون يحرقون علم إسرائيل احتجاجا على حضور المغنية الإسرائيلية والأخيرة ترفض الانسحاب لهذا السبب


متظاهرون يحرقون علم إسرائيل احتجاجا على حضور المغنية الإسرائيلية والأخيرة ترفض الانسحاب لهذا السبب
حسن الرامي

احتج حشد من النشطاء مساء أمس الجمعة، قرب قصر "مولاي حفيظ" وسط طنجة، على حضور المغنية الإسرائيلية "نوعام فازانا" من أجل إحيائها حفلا ضمن فعاليات مهرجان "طنجاز".

وصدح المحتجون بشعارات منددة بحضور "نوعام" المجندة السابقة في الجيش الإسرائيلي، كما حملوا لافتات وصورا تذكر بمجازر سابقة ارتكبت في حق الشعب الفلسطيني، وعلى رأسها مجزرة "صبرا وشاتيلا".

كما قام المحتجون بإحراق علم إسرائيل، معلنين مساء السبت يوما ثالثا للتظاهر في المكان ذاته.

من جهتها رفضت المغنية الإسرائيلية إلغاء مشاركتها في فعاليات مهرجان “طنجاز” الذي تنطلق فعالياته مساء اليوم الجمعة، على الرغم من تصاعد الاحتجاجات بشأنها.

إذ في تدوينة على صفحتها الفايسبوكية، قالت المغنية الإسرائيلية أنها "تلقت في الساعات الماضية دعوات لإلغاء مشاركتها في المهرجان وفي المقابل حظيت بدعم نشطاء مغاربة شجعوها على الغناء في المهرجان رغم الإحتجاجات".



1.أرسلت من قبل France في 16/09/2017 18:42
أين الخطأ ؟ يجب على الشعب أن ينسى هذا المهرجان واتركوهم يغنون لوحدهم ويتفرقون، هذا شعب دون ظمير. ماذا يعطيك هذا المهرجان إن لم تحظره؟ يعطي المعاصي مع الله لا غير .

2.أرسلت من قبل Mazigh في 16/09/2017 20:40 من المحمول
ALmawt Li israel aLa3ina 9atiLat ikhwanina al filistiniyin waLa3nato kadaLik 3aLa man da3aha Li mocharakatiha fi hada aLmihrajan aLa3in 9aba7a aLaho wojohakom

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

إدارة التجهيز والنقل بالناظور تتفاعل بسرعة مع خطأ مطبعي خلف موجة من السخرية على فايسبوك

أيام الزمن الجميل.. أول عرض لمسرحية "أرياز ن واغ" التي جسدها أعمدة السينما والمسرح بالريف

ولاد الناظور ما خلاو بلاصة.. هاجر شابة ناظورية تزوجت باليابان وأنشأت فندق وتسعى لفتح فروع بأنحاء العالم

نشطاء حقوقيون غاضبون بعد وضع سلطات مليلية المحتلة لشفرات حادة على السياج الحدودي

تأخير مواعيد طلب "الفيزا" بقنصلية إسبانيا يغضب المواطنين بالناظور

أسرة عبد المالكي تبحث عن ابنها يوسف الذي اختفى في ظروف غامضة

جماعات "الناظور الكبرى" تعقد جلستها على وقع التخبط مجددا في مشكل "مطرح النفايات" المعمر طويلا