متسلحا بنزاهته واستقامته.. البوديحي يدخل غمار الانتخابات الجماعية وعينه على رئاسة بلدية العروي


ناظور سيتي ـ متابعة

يدخل محمد البوديحي الانتخابات الجماعية المقبلة، تحت مظلة الكتاب، متسلحا بنزاهته واستقامته وشعبيته الواسعة، من أجل المنافسة على رئاسة مجلس جماعة العروي.

البوديحي، السياسي المحنك الذي استطاع في أول تجربة له أن يبعثر أوراق مرشحين كبار بالعروي، بحكم دهائه تمكن من الحصول على منصب النائب الأول لرئيس مجلس جماعة العروي، ويسعى الأن، في ثاني تجربة له، إلى ترأس مجلس الجماعة.

وقد سهر البوديحي على اختيار المرشيحن الذين يحملون لون التقدم والاشتراكية خلال الاستحقاقات المقبلة بجماعة العروي، حيث قام باستقطاب شباب أكفاء ذات أيادي نضيفة وسمعة طيبة وشعبية واسعة، من أساتذة وباحثين وتجار ومقاولين... لتغطية 22 دائرة انتخابية من أصل 25 في جماعة العروي.

ويسعى محمد البوديحي، الحاصل على شهادة الإجازة في الحقوق تخصص القانون الخاص، إلى اكتساح الانتخابات المقبلة رفقة مرشحي حزب التقدم والاشتراكية، تحت شعار "ديما معاك بالمعقول" و"قادين بيها"، من أجل الحصول على الأغلبية لتكوين المجلس المقبل لجماعة العروي.


التجربة الثانية لمحمد البوديحي في الانتخابات الجماعية حبلى بالمفاجأت، سواء فيما يخص لائحة المرشحين الذين قام بانتقائهم بدقة عالية من أجل تغطية أكبر عدد ممكن من الدوائر الانتخابية، أو برنامجه الانتخابي الطموح الذي يترجم تطلعات المواطنين ويحترم فطنتهم وذكائهم، والقابل للتطبيق على أرض الوقع.

بدهائه وكارزمته السياسية وحنكته التي تتجاوز بكثير حنكة منافسيه، يضع محمد البوديحي عينه على رئاسة مجلس جماعة العروي، متسلحا في ذلك بعلاقاته الطيبة مع المواطنين والمرحشين؛ سواء تعلق الأمر بحلفائه أو منافسيه، وكذا استقامته ونزاهته، وعمله داخل المجلس الذي قام به بكل تفان واخلاص، إضافة إلى مسيرته العملية والسياسية الناجحة والخالية من الشبهات.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح