NadorCity.Com
 


ماذا تريد المرأة؟ وماذا يريد الرجل؟ وكيف تتحقق السعادة الزوجية؟


ماذا تريد المرأة؟ وماذا يريد الرجل؟ وكيف تتحقق السعادة الزوجية؟
يبدو أن النقاط التي تسجلها الزوجة في قلب الرجل، والنقاط التي يسجلها الزوج في مرمى قلب المرأة هدف يسعى إليه الزوجان معًا، مثلهما مثل لاعبي الكرة الذين يحققون الانتصار حسب عدد النقاط أو الأهداف التي يسجلونها في شبكة الآخر! هكذا شبَّه «جون جراي» خبير العلاقات الزوجية والعلاج النفسي الطريقة التي تتحقق بها السعادة الزوجية، وشاركته الرأي دراسة أعدت عن أصول السعادة الزوجية وطرق التواصل. عن ماهية هذه النقاط، وتقييم المرأة والرجل لها، وكيف تكون؟ نتحدث عنها عبر هذه السطور:


حول هذه القضية تقول الدكتورة «ليلي عبد الرحيم» الباحثة بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية: «كثيرًا ما يعتقد الزوج أنه إذا جلب هدية غالية الثمن أو كبيرة الحجم لزوجته يكون قد أحرز نقاطًا في علاقته بزوجته، كما يظن أن إنجازه ليس كبيرًا إن قدم هدية بسيطة، أو قام بعمل ما بدلًا من زوجته، مثل جلوسه مع الأطفال إلى حين أخذها لقسط من الراحة، أو ذهابها للاطمئنان على والدتها»!

وتضيف موضحة: الزوجة تعطي نقطة واحدة لكل هدية كَبُرَ حجمها أو قَلّ؛ فالإحساس بها واحد، عكس الرجل ـ الزوج ـ الذي يظن أنه يسجل نقاطًا كثيرة في قلب زوجته مع الهدية الكبيرة، والأقل بكثير مع تقديمه للهدية الصغيرة! متناسيًا أن الشيء القليل يتساوى مع الشيء الكبير لدى المرأة مادام وراءها قلب محب، ونفس صادقة وقدمت في الوقت المناسب، بل هي أغلى من دعوة عشاء ساخن في فندق 5 نجوم، ولكل هذه الاختلافات تستمر كحالة من الإحباط وخيبة الأمل في علاقتهما.

وتكمل الدكتورة «ليلى عبد الرحيم» دراستها عن «أصول السعادة الزوجية» قائلة: إن ما تراه الزوجة يختلف عما يظنه الزوج؛ فهو يستطيع تسجيل نقاط مع شريكته من دون أن يفعل الكثير، فلا يتطلب الأمر-مثلا- أكثر من إعادة توجيه الطاقة والرعاية - وهو يبذلهما بالفعل ـ إلى أشياء صغيرة لها أهمية كبيرة لدى الزوجة، تشعرها بالراحة والرضا، وبأنها محبوبة ومدعومة.

فهي تحتاج دومًا إلى التعبير عن الحب والتقدير الذي يجعلها أكثر ثقة وتقبلًا وامتنانًا وإعجابًا واستحسانًا، وتشجيعًا أعظم، على شرط أن تكون الزوجة يقظة للأشياء الصغيرة التي يقوم بها الزوج وتقابلها بابتسامة أو كلمة شكر، حتى يستمر الزوج في العطاء.

من الصفات التي تلازم الأزواج في حياتهم بعد الزواج -كما تقول الدكتورة «فاطمة الشناوي» خبيرة العلاقات الزوجية، والعلاج النفسي: عطاء المرأة الكثير، والذي يفوق عطاء الرجل يصيبها بالاستياء منه، مما يجعلها تميل إلى إنكار ما يقوم به الزوج من أجلها، ويمتلئ صوتها وعيناها بالبرود والرفض! أما الرجل فينهمك في عمله، ويمضي الساعات الطويلة خارج بيته، ليس لأنه لا يحب زوجته ولا يهتم بها، ولكن لأنه يظن إنه يفعل الأحسن لتقديم حياة أفضل لزوجته وللعائلة، وليكون أهلًا للحب والإعجاب، وهنا أهمس لهذه الزوجة: بأن تشعر وكأنها مصابة بإنفلونزا أو برد، فتأخذ راحة من البذل والعطاء الكثير -أي تدلل نفسها- حتى تسمح لشريكها بأن يعتني بها أكثر، فتعطيه بذلك فرصة جديدة.




إحراز النقاط

حول كيفية تسديد النقاط ـ الإيجابية - في مرمى «عش الزوجية»- من جانب الزوجة أو الزوج، كان للدكتور «جون جراي» خبير العلاقات الزوجية والمعالج النفسي رأي تحت عنوان «إحراز النقاط مع الجنس الآخر» بأحد كتبه.



المرأة:

تسجل 8 نقاط

- قولي نعم وبمزاج جيد إن طلب زوجك منك فعل شيء ما.

- كوني سعيدة برؤيته حين يعود إلى المنزل.

- قومي بتقدير وامتنان ما يقوم به زوجك من أعمال صغيرة يهدف بها التصالح معك بعد مخاصمة.

- تغاضي عن أخطائه التي تضايقك أوقات المناسبات الخاصة أو أمام الناس.

- لا تنظري إليه كشخص غير مسئول إن نسي أين وضع مفاتيحه، فكلنا ننسى!

- تفهمي ألمه واعتذري له، وأعطه الحب الذي يحتاجه إن جرحته بكلمة أو عتاب ساخن!

- بوحي بمشاعرك السلبية أو اعتراضك بأسلوب متزن دون لوم أو استهجان.

- كوني لبقة أو لطيفة في التعبير عن خيبة أملك في المطعم الذي دعاك إليه، أو الفيلم الذي دفعك لمشاهدته.



الرجل:

يسجل 10 نقاط

- ابحث عن زوجتك عند العودة للمنزل، وحاول أن تجدها، وضمها.

- أعطها دون طلبها عشرين دقيقة انتباهًا هادئًا، لا تقرأ ولا تشاهد الفضائيات.

- أعرض عليها أن تقوم بإعداد العشاء إن رأيتها متعبة، أو مشغولة بشيء آخر.

- تعوَّد أن تتصل بها لتطمئنها عنك عندما تتأخر.

- قم بتدليلها، وكن رقيقًا في كلماتك وأفعالك دون أن تكون لديك رغبة في اللقاء الحميمي.

- دعها ترى أنك تحمل صورة لها في حافظتك، وجددها من وقت لآخر.

- عاملها كما كنت تعاملها في بداية العلاقة وأشهر الزواج الأولى.

- اقرأ بصوت عال، أو قم بقطع الأجزاء التي يمكن أن تهمها في الصحيفة أو المجلة.

- امتدح طبخها، واستعمل لغة الاتصال بالعين، ولمسها بيديك عند الحديث معها.

- دعها تُدرك أنك تفتقدها عندما تكون بعيدًا عنها، وأحضر لها الحلوى التي تفضلها.

وكالات



1.أرسلت من قبل kamal.tamsaman في 12/08/2009 14:39
damghat,hya.mara.mghawanan,khzman.wayfham.iwa.marghnoj.ni.ajitan.awmayno,iromyan.damght.days,
sba.mara.dsba,9atg,akham.nas,mara.wadsba..atsar.didadat,nas.wadin.la.nokat.lawalo.

2.أرسلت من قبل BO3O في 12/08/2009 18:43
adawm inir ijen wawaar
Tahendacht machi AL MACHA3IR AL MORHAFA WAL HASSASSA WA ssa6ada zawjiya daga waytat cha waynafa3 cha ak yassis narrif NAR wchass atach atssaw tochdass ssaaf o ketta saaf 7essnach nir a9a trohad dayess AT3ICHED DI ARHAM TOL AL HAYAT hhhhhhhhhhhhhhhhh

3.أرسلت من قبل brahim anador في 13/08/2009 10:51
صحيح أن العلاقة الزوجية علاقة تسجيل الاهداف فما أروع أن تكون العلاقة الزوجية كما ذكر أعلاه لكن للأسف الشديد ليس في هذه البلاد السعيدة وليس مع هذا النوع من النساء فالمرأة وليس الجميع بل الأغلبية عندما تعاملها برقة وتحاول أن تهتم بها وتقترب إليها أكثر تقول بصريح العبارة إن كانت ريفية "إروح التقباث " أما أن كانت غربية " كلا "عليا الشراوط
نعم هذا حال العلاقة الزوجية خاصة والعاطفية عامة في عالمنا لذا إنطلاقا من الواقع فأنا أرفض معاملة المأة برقة وإحسان بل العكس وأستسمح من كل امرأة قلبها حساس ورقيق لأن هذا هو واقع أغلبية النساء "

4.أرسلت من قبل safaenbentayeb في 13/08/2009 15:08
wlah yousayd idas nche 9agh awdi ayaz akhs adihkam adibadar wayaz atiri kolchi mlih

5.أرسلت من قبل nadori في 13/08/2009 15:45
salam o3alikom ayayatma wa9iman botamgharin ayayatma walah l 3adim zman i9sah rhar.... ti9a walo de tamgharin akominigh ijan hajat nasiha man 3andi ghakom atagam ti9a de tamgharin o ghakom atajam timgharin nkom adkadmant o khasatan wani idjan de europa mara tini khadman de europa rohant dagsant iwa chak awmayno tamghat watawih ghatadat hata 12.00 hata 1.00 iwa ta tamghat mana lmo3awanaya tamghat tafrad itadat 3ad khali tajit de tadat wati9achi dayas imkan chak atahad atafghad atkhadmad natat atasidaf agaz zi bara iwa saraha ayayatma nach waghari boti9a de tamgharin saraha malagh chahagh temgharin 3ach9ant atas ayayatman ...natalab l mosamaha i nadority kha l kalimata l mosamaha atas ayayatma ,,,,barcelona....kamal.....

6.أرسلت من قبل BO3O في 13/08/2009 18:42
--**--((Salam))--**--

ghak ar7a9 a khoya nadori kamal watsskharr9ad cha issis an nador ziro arrtaf a9a ntsslak akidssent waha sara7a so9

anssent yekhwa o yar taaaaf al wo3od walo awar walo sara7a walo niya walo machiga al ma3ichaya kissent ra tagad

mamaech peffffffffff ikhssa at3edrant chwayt ikhfenkant a yessis an nador a9a tagam ar 3az atass + daywam tchitin atass

dega a9a ki walo atitawyam di yakhfnwam waha akhiran anah anawi tighabiyin fahmant i zman wala kenninti

sara7a adawm inir ij wawar layehdi ma khla9 w salam

7.أرسلت من قبل nadori في 13/08/2009 21:28
salam o3alikom ayayatma 3a9bard 3awad ,,,,ghakom ayayatma tichagh nasiha iwani 3ad wayamrikan tabat ikhfanach ayoma i3izan --ayayatman akom3awdagh ijan 9isa walahila iti3ichit ijan omadokar ino haliya ikhadam akidi da de girona de restaurante ..amadokar ino togha itmon agichtan teri de nador nata a9ada de españa rokha tahran tani taga zawjiya o mazal tasal a gomadokar ino ta9aras marmi ghatawhad antafagh mara akikrahagh atadat ta9arast natat nach ghari normal ta9aras mana zawjiya ta9aras agaz ino adirah ---adibad---samhamay khwawara -----iwa ag ti9a detahraminmagha za3ma watogdancha arabe maghaaaaaaaaaisis nador tfalsant ayayatma thalam de khfankom ayayatma

8.أرسلت من قبل lama في 06/09/2010 04:04
bonjour lwahed makhasouch igoul la hna lmgharba 3ylatnach makaydiroch bel3kes min dik lmra makadirch khasna n3rfo sbab oghaliban makanlgaw ta9sir f rajoul oga3.omen nahya okhra kainin rjal 3awed kaydiro bhad nasaih ms 3yalathom makayrdo lbal lsghira hit sghira 3end rajel kimtha kbira osabab kaykon ghaliban f tafahom ya3ni kanlgaw rajel romansi m3a mra wa9i3ya ola l3aks sahih ms bach nsaho had lmochkil lwahed khaso ithawer m3a lmra oyhawlo isheho akhta2hom olah li kauhdi bye












المزيد من الأخبار

الناظور

الشرطة الإسبانية تفكك أخطر شبكة متخصصة في تهريب سيارات مسروقة الى المغرب

بحضور المدير العام.. " الأخضر بنك" يعزز المؤسسات البنكية بافتتاح مقر له بالناظور

حديقة "لعري الشيخ" ترزح تحت وطأة الإهمال والتهميش والتخريب وسط لامبالاة بلدية الناظور

شاهدوا كورنيش الناظور من الجو.. كما لم ترونه من قبل

منتجة الأفلام الكارتونية الناطقة بالريفية "حياة أبركان" تطلق عملا جديدا بعنوان: بويقوبان

حزب إسباني معارض: حاكم مليلية يزرع العداء مع المغرب

المنظمة الهولندية "الصحة للجميع" تجري 30 عملية جراحية تقويمية مجانا بالمستشفى الحسني