مؤسسة الأذكياء تنظم حفل نهاية الدراسة وتكرم أطرها التربوية بمناسبة نجاحهم في تدبير عملية التعليم عن بعد


مؤسسة الأذكياء تنظم حفل نهاية الدراسة وتكرم أطرها التربوية بمناسبة نجاحهم في تدبير عملية التعليم عن بعد
مادة إشهارية

أبان أساتذة مـؤسـسـة الأذكـيـاء للـتـربـيـة والـتـعـلـيـم الـخـصـوصـي بعد موسم دراسي حافل بالعطاء ضمنها قرابة أربعة أشهر من التعليم عن بعد، "أبان" عن حس عال من المسؤولية وروح المواطنة أثبتوا فيها أن العمل ليس مجرد تشريف ولامنصب لكسب المال، بل هو تكليف وأمانة، وفعلا، كانوا بقدر من المسؤولية والأمانة، بشهادة جميع المتتبعين وآباء وأولياء أمور المتعلمين الذين عبروا في أكثر من محطة عن امتنانهم وحسن شكرهم للمؤسسة وأطرها على ما يبذلونه من جهود مضنية لإيصال الدروس وتخطي جميع العراقيل والصعاب وجعل مصلحة المتعلم فوق كل اعتبار، ولأجل هذا النجاح الذي شهدناه سويا، واستنادا لحديث رسولنا الكريم" من لم يشكر الناس لم يشكر الله" ،عمدت رئاسة المؤسسة لتكريم أساتذتها بحفل تكريمي وتقديم شواهد تقديرية كعربون شكر وتقدير على ما قدموه خلال هذه الفترة العصيبة التي أبانوا فيها على روح الوطنية والمسؤولية.


ومـبـاشـرة بـعـد إعـلان وزيـر الـتـربـيـة والـتـعـلـيـم عـن تـوقـيـف الـدروس الـحـضـوريـة بـتـاريـخ 2020/03/13 وتـعـويـضـهـا بالـدروس عـن بـعـد،فـي إطـار فـرض الـحـجـر الـصـحـي للـحـد مـن انـتـشـار وبـاء كـورونـا الـمـسـتـجـد،لـبـت مـؤسـسـة الأذكـيـاء للـتـربـيـة والـتـعـلـيـم الـخـصـوصـي بـالـنـاظـور نـداء الـوطـن، وجـنـدت أطـرهـا الإداريـة والـتـربـويـة بـإنـزال شـامـل للـمـؤسـسـة لـرسـم خـارطـة الـطـريـق، والـبـحـث عـن سـبـل إنـجـاح هـذه الـعـمـلـيـة الأولـى مـن نـوعـهـا،والـمـسـتـجـدة فـي حـقـل الـتـربـيـة والـتـعـلـيـم.

وكـانـت الـمـؤسـسـة سـبـاقـة إلـى تـفـعـيـل الـمـذكـرات الـصـادرة فـي هـذا الـشـأن حـيـث بـاشـرت الأطـر الإداريـة والـتـربـويـة مـهـامـهـا بـشـكـل عـاد مـطـلـع الأسـبـوع الـمـوالـي يـوم 2020/03/16 بـإلـقـاء الـدروس مـن الأقـسـام إلـى غـايـة فـرض حـالـة الـطـوارئ الـصـحـيـة.

مـسـتـهـلـة مـهـامـهـا الـيـومـيـة بـتـحـيـة الـوطـن الـشـامـخ بـأبـنـائـه والـطـمـوح بـجـيـلـه الـصـاعـد،هـذا الـجـيـل الـذي وإن غـاب عـن حـجـرات أقـسـامـنـا إلا أنـه كـان يـسـتـحـوذ عـلـى الـحـيـز الأكـبـر مـن فـكـرنـا ووقـتـنـا ووجـدانـنـا. الأمـر الـذي جـعـلـنـا فـي طـلـيـعـة الـمـدارس الـمـواكـبـة لـهـذه الـظـروف الـطـارئـة.

فـجـاءت الإجتماعات الأولـى مـن داخـل الـمـؤسـسـة بـمـراعـاة لـكـافـة الـشـروط الـوقـائـيـة الـمـفـروضـة آنـذاك. مـن أجـل الـخـروج بـقـرارات صـائـبـة تـخـدم مـصـلـحـة الـمـتـعـلـمـيـن أولا، كـمـا قـامت المؤسسة بـدعـم هـذه الـقـرارات باتصالات مـتـواصـلـة مـع الـمـخـتـصـيـن فـي مـجـال الـتـربـيـة والـتـعـلـيـم مـن داخـل وخـارج الـوطـن.

وبـمـا أن هـذه الـوضـعـيـة قـد حـتـمـت عـلـى المؤسسة اسـتـخـدام وسـائـل الاتـصـال الـحـديـثـة وغـيـرهـا مـن الـتـقـنـيـات، فـقـد وجـد الـمـتـعـلـمون أنـفـسـهـم أمـام مـؤسـسـة قـد وفـرت لـهـم مـن الـوسـائـل مـا جـعـل الـمـعـلـومـة تـصـل إلـيـهـم بـسـهـولـة ويـسـر، بـل وقـد مـكـنـتـهـم وذويـهـم مـن اتـقـان بـعـض الـتـطـبـيـقـات الـهـاتـفـيـة فـي إطـار تـعـبـئـة شـامـلـة لـم يـقـف بـوجـهـهـا عـائـق إلا وقـد أزاحته المؤسسة عـن الطريق فـي أقـصـر وقـت.

عـطـاء المؤسسة الـمـمـيـز أسـاسـه دورات تـكـويـنـيـة مـع خـيـرة الـخـبـراء والـمـؤطـريـن الـتـربـويـيـن الـذيـن لـم يـبـخـلـوا بـنـصـائـحـهـم وتـوجـيـهـاتـهـم طـيـلـة الـمـوسـم الـدراسـي عـامـة وفـي هـذه الـفـتـرة بـشـكـل خـاص.
الالـتـزام الـتـام بـكـل الـقـرارات الـوزاريـة، سـواء الـصـادرة مـن وزارة الـصـحـة أو تـلـك الـصـادرة عـن وزارة الـتـعـلـيـم كـان خـطـا أحـمـرا لـم تتجاوزه المؤسسة أبـدا، ولـكـن بـالـمـقـابـل لـم تتخذها ذريـعـة للـتـقـصـيـر بـأي شـكـل مـن الأشـكـال فـي الـوصـول إلـى الأهداف الـمـسـطـرة سـابـقـا.
تـحـقـيـق هـذه الأهـداف لا يـتـأتـى سـوى مـن قـلـوب مـخـلـصـة أثـبـتـت بـمـا لا شـك فـيـه بـأن الـتـعـلـيـم رسـالـة سـامـيـة تـسـتـمـر حـتـى عـنـدمـا يـتـوقـف كـل شـيء.

كـان الـتـعـلـيـم عـن بـعـد تـجـربـة شـاقـة بـشـروطـهـا،مـمـتـعـة بـجـاذبـيـتـهـا مـع أطـفـالـ المؤسسة ، بـذلـت خـلالـهـا أطـر المؤسسة أقـصـى مـا فـي وسـعـهـا مـع نـكـران للـذات لا مـثـيـل لـه لـتـواصـل بـذلـك مؤسسة الأذكياء نـجـاحـاتـهـا.
ولأن المؤسسة دائـمـا مـا تراعـي الـجـانـب الـنـفـسـي لـتـلامـيـذها فـقـد تـخـلـلـت هـذه الـفـتـرة عـشـرات الأنـشـطـة الـتـربـويـة والـتـرفـيـهـية، حـاربـت الـمـلـل فـي نـفـوسـهـم ومـكـنـتـهـم مـن تـفـجـيـر مـواهـبـهـم عـلـى نـطـاق واسـع أمـام جـمـهـور تـعـدى مـا كـان عـلـيـه داخـل الأقـسـام.

فـكـانـوا أهـلـة أضـاءت لـيـالي رمـضـان وضـيـوفـا كـرامـا فـي أيـام الـعـيـد، وألـسـنـة فـصـيـحـة فـي مـواد اللـغـة، وعـقـولا نـيـرة فـي مـواد الـعـلـوم، وأنـامـلا مـبـدعـة فـي الـمـواد الـتـكـمـيـلـيـة.

حفل نهاية السنة الدراسية عن بعد بمـؤسـسـة الأذكـيـاء للـتـربـيـة والـتـعـلـيـم الـخـصـوصـي


أهم محطات الموسم الدراسي منذ إعلان توقف الدراسة



آراء آباء وأولياء وأمهات التلاميذ وحفل لتكريم الأطر التربوية بالمؤسسة



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح