للسنة الثانية على التوالي.. ناصر الزفزافي مُرشح لنيل جائزة دولية


للسنة الثانية على التوالي.. ناصر الزفزافي مُرشح لنيل جائزة دولية
ناظورسيتي | متابعة

رٌشح ناصر الزفزافي القائد الميداني لـ "حراك الريف"، والمعتقل بسجن عكاشة والمحكوم عليه بـ 20 سنة سجنا نافذا، للفوز بجائزة "نافارا" الدولية للتضامن برسم سنة 2018.

ووفقا للمشرفين على الجائزة، فقد جاء ترشيح الزفزافي للظفر بهذه الأخيرة، عِرفانا له بالدور الذي لعبه في سبيل إحقاق الديمقراطية والعدالة الإجتماعية، عبر قيادته لـ "حراك الريف" على مدى سنة، قبل أن يتم اعتقاله وإدانته بـ20 سنة سجنا نافذا، من طرف استئنافية الدار البيضاء.

يشار إلى أن الجائزة تمنحها حكومة "نافارا" باسبانيا، للنشطاء أو الشخصيات التي أثرت بشكل كبير في المجال الحقوقي والنضالي والإجتماعي والثقافي..


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح