NadorCity.Com
 






لقاء كبير بإندهوفن الهولندية من أجل مشاريع تنموية بقرية إغريبن في تمسمان


مراد أعراب

إجتمع عدد من أفراد الجالية المنحدرين من قرية إغريبن التابعة لجماعة تمسمان باقليم الدريوش ، المقيمين بالدول الاوروبية في مدينة إندهوفن بهولندا الأسبوع الماضي ، في لقاء مطول لمناقشة سبل المساهمة في إنجاز عدد من المشاريع المتعلقة بالبنية التحتية التي تحتاجها الساكنة المحلية .

وجاء هذا اللقاء الذي تم إقتراحه من طرف عدد من الطاقات الشابة المتواجدة بأوروبا الراغبة في العمل على جمع شمل أبناء القرية في المهجر من أجل المساهمة كل من موقعه على فك العزلة عن ساكنة قريتهم من خلال دعم عدد من المبادرات والمشاريع الهادفة الى تحسين مستوى عيش الساكنة .

وجرى خلال هذا اللقاء التداول في مشروع إعادة بناء مسجد القرية ، حيث تم الإستماع الى كل آراء الحاضرين من أبناء القرية في المهجر وإستقر الجمع على دعم هذه المبادرة من خلال مساهمات مادية وعينية ستوجه لجمعية نور الهدى لهدم وبناء مسجد إغربن التي تم تأسيسها لهذا الغرض في المغرب .

وإستحسن جميع الحاضرين من أبناء القرية في دول المهجر مثل هذه اللقاءات التي تترك أثرا إيجابيا إن على المستوى الشخصي من خلال تعزيز الروابط الانسانية بين أفراد البلدة الواحدة وتعزيز الإرتباط بموطنهم الأصلي أوعلى المستوى الجماعي من خلال المساهمة في إنجاز مشاريع تنموية يستفيد منها ساكنة القرية .

























































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

الكوميدي الصاعد محمد البركاني يُمتع محتلفين بالسنة الأمازيغية بعرض ساخر بالناظور

قنينة لغاز "البوطان" تتسبب في انفجار سيارة ضواحي الناظور

سياسيون و باحثون يقاربون موضوع انتظارات الشباب والنموذج التنموي الجديد في ندوة محلية بالناظور

بالفيديو.. تكريم وإحتفاء بالموظفين المحالين على التقاعد وذوي حقوق المتوفين في طول العمل بعمالة الناظور

مواطنون غاضبون: الداخل إلى "قسم المستعجلات" بالناظور مفقود والخارج منه مولود وهذا وضعه الكارثي

جمعية "أمم لحماية البيئة" تُحمّل مسؤولية إعدام "غابة الصنوبر" لهذه الجهات المعنية بالناظور

مريع بالصور.. الكلاب تنتهك حرمة مقبرة "سيدي سالم" بالناظور: تحفر القبور وتنهش جثث الموتى