لتفادي "شبح" النزول.. شباب الريف الحسيمي يحفز المدرب شيبا ماديا لإنقاذ الفريق


لتفادي "شبح" النزول.. شباب الريف الحسيمي يحفز المدرب شيبا ماديا لإنقاذ الفريق
أوعنا بلعيد

يُعوِّل الطاقم التقني لشباب الريف الحسيمي لكرة القدم على ما تبقى من مباريات الموسم الحالي من أجل إنقاذ الفريق من وضعيته الحالية وعدم نزوله إلى القسم الوطني الثاني، بعد احتلاله المركز الأخير في الترتيب العام برصيد 22 نقطة مناصفة مع الكوكب المراكشي.

ودَشَّن سعيد شيبا مساره التدريبي مع شباب الريف الحسيمي، بتعرُّضه للهزيمة بهدفين مقابل هدف واحد أمام ضيفه الرجاء الرياضي، ويبقى أمام ممثِّل الحسيمة 6 مباريات أخرى من أجل التعويض وتحقيق المزيد من النقاط الإيجابية لتفادي "شبح" النزول.

وخَصَّص المكتب المسير للريف الحسيمي منحة بقيمة 30 مليون سنتيم للمدرب شيبا، إن تمكن من قيادة المجموعة للبقاء ضمن أندية القسم الأول، بالإضافة إلى حصوله على أجر شهري حدد في عشرة ملايين سنتيم، وبعقد يمتد إلى نهاية الموسم الحالي.

وقَرَّرت إدارة الريف الحسيمي الاستنجاد بخدمات الإطار الوطني سعيد شيبا، ليكون خلفا للإسباني خوان بيدرو بنعلي الذي أقيل من منصبه بسبب النتائج السلبية، فيما يعتبر البقاء ضمن الدرجة الأولى أهم أهداف الموسم الحالي.

وأَصْبَحَ المدرب سالف الذكر ثالث مدرب يقود الفريق الحسيمي، منذ بداية الموسم الحالي، بعد كل من ميمون واعلي، وبيدرو بنعلي، الذي أقيل من منصبه منتصف الأسبوع الماضي بسبب تذبذب النتائج ولخلافات بينه وإدارة الفريق.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح