لاعبو النصر "يطردون" أمرابط بعد انهزام فريقهم بنتيجة أزّمت وضعيته في ترتيب الدروي السعودي


ناظورسيتي: وكالات

التقطت عدسات الكاميرات، فيديو للمغربي نور الدين أمرابط وزميله مايكون، وهما يعاتبان بعضهما البعض عقب خسارة فريقهما النصر أمام الهلال 0-2، في الجولة الخامسة من الدوري السعودي.ورفض أمرابط، الانضمام إلى زملائه بعد نهاية المباراة التي أقيمت أمس الاثنين، حيث اجتمع الفريق من أجل رفع الروح المعنوية، وإزالة التوتر، سعيا لتقديم مستويات أفضل خلال الجولات المقبلة من الدوري، واستعدادا لمواجهة الهلال مجددا في مسابقة الكأس.

وظهر أمرابط منفعلا تجاه زميله البرازيلي مايكون، ودخل الثنائي في مشادات حادة، قبل أن يتدخل عبد الرحمن الحلافي، مدير الكرة في نادي النصر، لفظ النزاع وحث أمرابط على الانضمام لزملائه.ونجح الحلافي في إنهاء الأزمة وضم أمرابط لزملائه الذين استمعوا لكلمات قائد النصر، المغربي الآخر عبد الرزاق حمد الله قبل أن يتوجهوا لغرف خلع الملابس.

وبعد هذه الخسارة، تأزمت وضعية النصر في الدوي، إذ تجمد رصيده عند ثلاث نقاط في المركز الـ15 قبل الأخير، بينما رفع الهلال رصيده إلى 13 نقطة في الصدارة.



وعرفت المباراة ذاتها جدلا كبيرا حيث أثار الهدف الذي سجله المغربي عبد الرزاق حمدالله بشباك الهلال في ديربي الرياض اليوم الإثنين، وألغاه الحكم أندريس كونها بداعي تسلل أمرابط، لغطا كبيرا، ففي الدقيقة 66، سجل النصر عبر الدولي المغربي، عبد الرزاق حمدالل،ه بعد تمهيد من زميله أيمن يحيى.

وبعد احتفال لاعبي النصر، تلقى الحكم الاورجوياني إشارة من غرفة الفار بأن الهدف غير شرعي فقرر إلغاءه، ولكن مع كثرة احتجاجات لاعبي النصر ومطالباتهم بالعودة للفار، قرر الحكم الرجوع للتقنية رغم إقراره بإلغاء الهدف، وبعد 3 دقائق من المراجعة، عاد وقرر من جديد إلغاء الهدف، وذلك باعتبار أن نور الدين أمرابط كان في موقف تسلل قبل تسلمه الكرة التي جاء من خلالها الهدف، حيث حامت الشكوك حول حقيقة وجود أمرابط خلف المدافعين عند تلقيه الكرة، وكانت حالة دقيقة للغاية استحقت معها الكثير من المراجعة ما بين الحكم الرئيسي وحكام الفار قبل اتخاذ القرار بإلغاء الهدف.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح