NadorCity.Com
 






كلمة "الله أكبر" تتسبب في إعتقال ووفاة مهاجر مغربي داخل السجن بمدينة مارسيليا


كلمة "الله أكبر" تتسبب في إعتقال ووفاة مهاجر مغربي داخل السجن بمدينة مارسيليا
ناظورسيتي

قالت مصادر اعلامية أن شابا مغربيا يدعى قيد حياته “بلال عبداني”، قد لفظ أنفاسه الأخيرة بسجن احتياطي بمدينة مرسيليا الفرنسية، وذلك بعد اقتياده إليه يوم 7 غشت الماضي بسبب مشادات بينه وبين عامل في فندق بالمدينة المذكورة.

وأوضحت نفس المصادر ، أن الشاب نزل بفندق بمرسيليا يوم 6 غشت، قادما من مدينة “فيين” المحاذية لمدينة ليون الفرنسية، حيث قضى بالفندق ليلة واحدة، غير أنه قرر المغادرة ليطلب من عامل بالفندق استرجاع مبلغ 80 يورو عن الليلة الثانية التي أدى ثمنها بشكل مسبق أثناء فترة الحجز.

وكشفت الماصدر ذاتها أنه بعد رفض العامل ارجاع المبلغ المذكور، دخل الطرفان في مشادات كلامية تلفظ خلال الضحية بعبارة “الله أكبر”، وهو تسبب في حالة استنفار داخل الفندق، حيث تدخل الأمن واقتاد الشباب نحو مخفر الدائرة الأمنية رقم 8 ومن ثم إحالته على السجن الاحتياطي، حيث توفي هناك.

وأشارت المصادر أن الشباب كان يعاني ظروفا صحية صعبة وكان يحمل في حقيبته أدوية تتعلق بعلاجه، غير أن المصالح الأمنية لم تراعِ حالته الصحية وأحالته على السجن الاحتياطي مما عجل بوفاته، مبرزا أن الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة تتابع ملف وفاة هذا الشاب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

ميكرو شيماء.. شنو هي الحاجة لي ما يقدرش الانسان يسامح عليها؟ شاهدوا اراء الناظوريين

تنظيم محاضرة علمية قانونية يلقيها الدكتور عبد القادر العرعاري بكلية الناظور

تزطوطين.. العثور على قنبلة تعود لحقبة الإستعمار بدوار "إحريكاتن" تستنفر السلطات المحلية والأمنية

جمعويون يطلقون حملة لمساعدة شاب أصيب في حادثة سير بمليلية

الحكم على ناشطين من مدينة زايو بالسجن موقوف التنفيذ

وزارة الداخلية تمنع المنتخبين من التواصل بتقنية "اللايف" في الاجتماعات الرسمية

المغرب مهدد بفقدان 19 بالمائة من شبابه بسبب الهجرة