"كابوس" كورونا متواصل.. ألمانيا تعلن اكتشاف طفرة جديدة للفيروس لدى عدد من المرضى


ناظورسيتي -متابعة

يبدو أن "مفاجآت" كورونا الصادمة قد لا تتوقف على الأقل في المدى المنظور، إذ ما فتئت الأخبار المقلقة عنه تتواصل.

وفي آخر فصول هذا الكابوس، أعلنت ألمانيا أنّ "طفرة جديدة" لفيروس كورونا المستجد اكتُشفت في أحد مستشفيات منطقة "بافاريا".

وفي هذا الإطار أفادت صحيفة "كيركير" (Merkur) المحلية، نقلا عن فرانز نيديربول، مدير مستشفى بافاريا، أن المختصين في هذه المؤسسة الطبية اكتشفوا، مؤخرا، "طفرة جديدة" في فيروس كورونا المستجد.

وقد تم اكتشاف هذه الطفرة الجديدة خلال اختبار عيّنات من بعض المرضى، بواسطة جهاز تحليل جديد، حصلت عليه المؤسسة مؤخرا.

وتابع المصدر ذاته أنه بعد اكتشاف التحور في الفيروس، اتصل أطباء المستشفى المذكور بزملائهم في مستشفى “شاريتي”، الذين أكدوا أن الأمر يتعلق بنوع جديد من فيروس “SARS-CoV-2″، الذي لا يزال غامضا حتى الآن، كما هو شأن مصدر هذه الطفرة ومدى عدواها وشراستها.


وفي هذا السياق قال فرانز نيديربول إنه “منذ بداية انتشار الوباء تم اكتشاف أكثر من 12 ألف تغيير في بنية الفيروس، في مختلف أنحاء العالم".

وقال الأطباء إنه لا يمكنهم، في الوقت الراهن، تقديم معلومات دقيقة حول مواصفات الطفرة الجديدة لفيروس كورونا.

وشدّد الخبراء والأطباء المختصون على أن الأمر يحتاج إلى دراسة إضافية، إذ قد تظهر التفاصيل في نهاية يناير الجاري.

يأتي ذلك في الوقت الذي تواصل "السلالات الجديدة" التي أُعلن اكتشافها مؤخرا تثير رعب العالم وقلقه بشأن هذا الفيروس القاتل، الذي لا يبدو أنه سيختفي قريبا.

وسُجّلت سلالات جديدة في العديد من دول العالم، بما فيها المغرب، حيث أعلنت الحكومة أمس الاثنين في بلاغ أنه تم اكتشاف الإصابة لدى قادم نت إيرلندا عبر ميناء طنجة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح