قنصلية المغرب بتاراغونا تسدل الستار على دورتها الثقافية الثانية الهادفة إلى ترسيخ الإندماج لدى الجالية


قنصلية المغرب بتاراغونا تسدل الستار على دورتها الثقافية الثانية الهادفة إلى ترسيخ الإندماج لدى الجالية
ناظورسيتي | أحميدة جدعون:

أسدل الستار على الدورة الثقافية الثانية المقامة من طرف القنصلية المغربية بتاراغونا، بعد ثلاثة أيام حافلة بالأنشطة واللقاءات، جرى خلالها التطرق إلى أهم النقاط، سواء على صعيد المملكة المغربية أو العلاقات الثنائية المغربية اللإسبانية وما تحمله من مواضيع جد مهمة.

وقد تميز فعاليات هذه الدورة، بتنظيم يومه 11 يونيو الجاري، ندوة فكرية تمحور موضوعها حول المغرب وتطلعاته للمستبل بعد 16 عاما من الإصلاحات الديمقراطية في المغرب، حيث شهدت تدخلات مكثفة ونقاشات الحاضرين والضيوف الوازية.

فيما عرف يوم 12 يونيو الجاري، ندوة فكرية مماثلة حول الإصلاحات الديمقراطية والإصلاحات التنظيمية والتوازن القضائي المغربي الإسباني.

بينما ندوة اليوم الموالي 13 يونيو الجاري، فقد عرفت مناقشة موضوع مدخل الإندماج بين الجالية والبلد المضيف، تضمنت محاور الإصلاحات والمساهمة السياسية للجالية المغربية في المهجر، والعمل الجمعوي وطرق الإندماج في دول الإستقبال، وورقة المرأة ووضعيها كمهاجرة.

هذا واختتمت فعاليات الدورة الهادفة إلى ترسيخ الإنفتاح والإندماج، بسهرة فنية حضرها بعض الفنانين المغاربة كأوركيسترا رضوان وعبيدات الرمى، كما اُقيم على هامشها معرض للصناعة التقليدية للمملكة.























































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح