قطع الهاتف والأنترنت على مؤسسات حساسة.. المحكمة تدين لصا للأسلاك النحاسية بـ12 سجنا


قطع الهاتف والأنترنت على مؤسسات حساسة.. المحكمة تدين لصا للأسلاك النحاسية بـ12 سجنا
ناظورسيتي: م ا

قضت غرفة الجنايات بإستئنافية طنجة، أمس الخميس، بحبس شاب في الثلاثينيات من عمره لـ12 سنة نافذة، إثر تورطه في قضية تتعلق بسرقة الأسلاك النحاسية الخاصة بشبكة الهاتف والانترنت، ما تسبب للشركة المشتكية في خسائر مادية جسيمة.

وقالت شركة الاتصالات، في 32 شكاية وضعتها على مكتب الأمن الولائي بطنجة، إن المتهم قام بتدمير شبكة الانترنت والهاتف بسبب سرقاتها المتتالية للأسلاك النحاسية،


ناهيك عن خسائر أخرى تعلقت بقطع الشبكة على العديد من زبائنها من بينهم مؤسسات حيوية وحساسة تابعة للدولة والخواص.

وتم إلقاء القبض على المدان، بعد رجوع المحققين إلى كاميرات المراقبة المثبتة بعدد من شوارع وأحياء طنجة، حيث انتهت عملية معالجة الأشرطة الموثقة بتحديد هوية المشتبه فيه وتوقيفه قبل إحالته على العدالة.

وبالرغم من إنكار المعني للتهم المنسوبة إليه، إلا أن قرار المحكمة كان مغايرا لطلباته، لتدينه بالسجن النافذ لمدة 12 عاما والغرامة المالية إضافة إلى منحه تعويضا للشركة المتضررة.

وكان المتهم حسب تحقيق الشرطة يقوم بسرقة الأسلاك النحاسية ثم إعادة بيعها بـ30 درهما للكيلوغرام الواحد، وهو معطى قد يجر آخرين للمحاكمة بعد الانتهاء من الأبحاث التي باشرتها الفرقة الأمنية المشرفة على تتبع الملف.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح