قضية الطفل أشرف تجبر القضاء الإسباني على فتح تحقيق في الترحيل الفوري للقاصرين المغاربة من سبتة المحتلة


قضية الطفل أشرف تجبر القضاء الإسباني على فتح تحقيق في الترحيل الفوري للقاصرين المغاربة من سبتة المحتلة
ناظورسيتي | متابعة

كشفت مصادر إعلامية، أن النيابة العامة المكلفة بملف القُاصرين بإسبانيا، فتحت تحقيقا بشأن الترحيل الفوري للقاصرين المغاربة الذين دخلوا سبتة المحتلة خلال أزمة الهجرة الأخيرة، والتي أدت إلى دخول آلاف المهاجرين المغاربة، وكثير منهم قاصرون.

وتفجرت القضية بعدما أبلغت مؤسسة "رايثيش" التي تهتم بالطفولة، مكتب المدعي العام للقاصرين بسبتة السليبة، عن الحالة المحددة لشاب يبلغ من العمر 16 عاما وصل في 19 ماي من المغرب إلى سبتة المحتلة عن طريق السباحة، ومعه عوامة مصنوعة يدويا من القارورات البلاستيكية.

وقالت المؤسسة المذكورة، أن الطفل أشرف، خاطب أحد عناصر الجيش الإسباني الذي كان في انتظاره بالقول "عليكم أنت تفهموا أنا لا أريد أعود"، وظهر بعد ذلك الجنود وهم يرافقونه وقاصر آخر إلى السياج المغربي حيث تم تسليمهم للسلطات المغربية.

وأوضحت المصادر ذاتها، أنه على الرغم من عمق الأزمة بين إسبانيا والمغرب التي وصلت حد القطيعة والتهديدات، إلا أن القضاء الإسباني قرر التحرك للتحقق مما إذا كان تصرف قوات الأمن والجيش يتماشى مع القانون، لا سيما الاتفاقية الموقعة بين البلدين سنة 1992، والتي بموجبها يحق لإسبانيا ترحيل المهاجرين المغاربة البالغين الواصلين إلى حدودها، لكن ليس القاصرين.


حري بالذكر أن في تطور جديد، نتيجة تأزم العلاقات الديبلوماسية بين مدريد والرباط، وكذا تراجع الاقتصاد المحلي لمدينة مليلية المحتلة، نتيجة إغلاق المعبر الحدودي، تدرس إسبانيا تحويل مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين إلى قلعتين عسكريتين للحفاظ على أمنها القومي.

وقد أفاد إيفان ريدوندو مدير مكتب رئيس الحكومة بيدرو سانتيز، في تصريح له أمام لجنة شؤون الأمن القومي في البرلمان، أن “مدريد تدرس خطة لتحويل سبتة ومليلية إلى قلعتين عسكريتين حفاظا على الأمن القومي الإسباني”.

وكشف ذات المسؤول الإسباني عن خطة أمنية جديدة ستعتمدها إسبانيا ابتداء من الصيف المقبل وترتكز على تحويل الثغرين المحتلين إلى مناطق عسكرية للحفاظ على أمنها القومي.

ويأتي هذا القرار الإسباني في وقت تعرف فيه العلاقات الديبلوماسية بين الرباط ومدريد تأزما غير مسبوقا، وذلك بسبب استقبال إسبانيا لزعيم اجبهة البوليساريو إبراهيم غالي بهوية مزيفة وبطريقة سرية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح