في ظرف أسبوع.. عناصر "الديستي" تجهض عملية ثانية لإدخال كمية من "القرقوبي قادمة من إسبانيا


في ظرف أسبوع.. عناصر "الديستي" تجهض عملية ثانية لإدخال كمية من "القرقوبي قادمة من إسبانيا
ناظورسيتي | متابعة

كشفت مصادر إعلامية، أن عناصر الأمن الوطني المرابطة بميناء طنجة المتوسط، تمكنت بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح "الديستي"، صباح اليوم الجمعة 28 ماي الجاري، من توقيف شخص يبلغ من العمر 36 سنة، وذلك للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات والمؤثرات العقلية.

وفي التفاصيل، فقد جرى توقيف المشتبه فيه مباشرة بعد وصوله على متن رحلة بحرية قادمة من ميناء الجزيرة الخضراء بإسبانيا.

وأسفرت عملية التفتيش المنجزة بداخل الشاحنة التي يسوقها الموقوف، عن حجز 17 ألفا و715 قرص طبي مخدر من نوع "ريفوتريل".

إلى ذلك، تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن طنجة، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بهدف تحديد باقي الامتدادات المحلية والدولية لهذا النشاط الإجرامي.



وتجدر الإشارة إلى أن مصالح الأمن الوطني بتنسيق مع عناصر الجمارك بميناء طنجة المتوسط، سبق وأن تمكنت الأسبوع الماضي أيضا من إجهاض عملية كبرى لتهريب 361 ألفا و672 قرصا طبيا مخدرا وحجز أربعة كيلوغرامات و477 غرام من الكوكايين، كانت موجهة نحو المغرب انطلاقا من إسبانيا.

ووفق مصدر أمني، فإن المتورط في هذه القضية، وهو سائق يبلغ من العمر 62 سنة، تم توقيفه خلال عملية أمنية مشتركة بين مصالح الأمن الوطني والجمارك، مباشرة بعد وصوله على متن رحلة بحرية قادمة من ميناء الجزيرة الخضراء بإسبانيا، حيث أسفرت عملية التفتيش والمراقبة الحدودية عن حجز هذه الكميات القياسية من الأقراص المهلوسة والكوكايين المحجوز داخل سيارته.

وأضاف المصدر ذاته، أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية بطنجة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد جميع الامتدادات المحلية والدولية لهذا النشاط الإجرامي العابر للحدود الوطنية.

وتندرج العمليتين المذكورتين في سياق المجهودات المكثفة التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني، خصوصا وحدات مكافحة التهريب الدولي للمخدرات، لاسيما ما يتعلق بالمؤثرات العقلية المهربة انطلاقا من دول أوروبا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح