في اجتماع برؤساء جماعات الدريوش.. مهيدية وخلوق يتعهدان بإعداد خطة عمل للنهوض بتنمية الإقليم


في اجتماع برؤساء جماعات الدريوش.. مهيدية وخلوق يتعهدان بإعداد خطة عمل للنهوض بتنمية الإقليم
ناظورسيتي | إ. الجراري

بتعليمات من وزير الداخلية، عقد محمد مهيدية، والي جهة الشرق، بمعية عامل إقليم الدريوش جمال خلوق، لقاءً تواصليا مع رؤساء الجماعات الترابية بالإقليم إضافة إلى رؤساء المصالح الخارجية الجهوية منها والإقليمية، وذلك صباح يوم أمس السبت 22 أبريل الجاري بقاعة الإجتماعات بمقر العمالة، قصد تشخيص مختلف المشاكل التي تعاني منها الجماعات الترابية وكذا الإطلاع على مختلف الحاجيات التي تشكل أولوية لساكنة هذه الجماعات..

وفي ذات الـإطار أكد والي جهة الشرق، أن هذا اللّقاء التواصلي يروم إعداد برنامج للنهوض بتنمية إقليم الدريوش وإعطائه دفعة قوية للإقلاع التنموي في القريب العاجل، وذلك من خلال فتح المجال أمام المنتخبين لتقديم الحاجيات والمتطلبات التي تشكل أولوية الأولويات للساكنة.

وأوضح والي الجهة أن الإجتماع يهدف أيضا إلى الوقوف على المراحل التي وصلت إليها مختلف المشاريع التي بًرمجت سابقا، مؤكدا أنه سيقوم بمعية عامل الإقليم بزيارة لكل جماعة على حدة ولقاء منتخبيها قصد وضع خطة عمل واضحة فيما يتعلق بالمدة الزمنية التي سيستغرقها انجاز المشاريع التي ستعرفها مختلف الجماعات.

وأضاف الوالي مهيدية، أنه من الآن فصاعدا ستصدر تعليمات صارمة وستطبق، خاصة فيما يتعلق بمشاكل الربط بالكهرباء والماء ومجال التعمير والبناء، مضيفا أن مقاربة جديدة سيتم الإشتغال عليها من خلال إنهاء ملفات مشاكل المواطنين الخاصة بالبناء العشوائي لدى المحاكم والتي أصبحت تعطي صورة سيئة عن الإقليم.

من جهة أخرى، أوضح عامل الإقليم جمال خلوق أن هذا الاجتماع يجب أن يخرج عن الروتين المعتاد قصد وضع اليد على مكامن الداء، لمعرفة أولويات كل جماعة ترابية، متفق عليها، بهدف إعداد مخطط تنموي إقليمي واقعي، مضيفا أن ذلك يحتاج إلى عملية تواصل إنسانية بين مختلف المصالح الجهوية والإقليمية ورؤساء الجماعات.

وشدّد عامل الإقليم في كلمته، على أن هناك مشاريع مبرمجة يجب أن تنطلق الأشغال بخصوصها دون تأخر، مشيراً إلى أن طريقة العمل المقبلة ستتم من خلالها مواكبة الأشغال وتتبعها، وأشار عامل الإقليم إلى إدراكه للمتطلبات الكثيرة مطالبا المنتخبين بتقديم الحاجيات التّي تتميز أولا بطابع الأولوية.

هذا وفتح والي الجهة الباب بعدها لتدخلات المنتخبين، حسث صبّت مجمل تدخلاتهم حول المشاكل التي تعاني منها الجماعات في مختلف القطاعات الأساسية كالبنيات التحتية والشبكة الطرقية ومشاكل التزويد بالماء الصالح للشرب والربط بالكهرباء وغياب الموارد البشرية بالمراكز الصحية وافتقراها للتجهيزات اللازمة، إضافة إلى إيجاد حلول لمشاكل التعليم المختلفة وكذا المشاكل المستعصية في مجال التعمير والبناء، والإهتمام بمشاكل الفلاحين من خلال توفير عدد من الحاجيات التي تعد ذات أولوية.

كما فتح المجال أيضا لمختلف رؤساء المصالح الجهوية والإقليمية للإجابة على تساؤلات ومشاكل المنتخبين، من خلال التطرق إلى المراحل التي وصلت إليها مختلف المشاريع التي أعطيت إنطلاقتها أو تلك التي في طور الإنجاز، حيث كان لافتا حضور رؤساء مصالح التعليم والتجهيز والفلاحة والكهرباء والماء الصالح للشرب والصحة وغيرها..














































































































































































1.أرسلت من قبل jamal في 23/04/2017 14:17
مشاكل أهل الريف كثيرة و متعددة, كل قطاع على حدة:
*قطاع التعليم
إكتضاض في الأقسام, و الحافلات المدرسية,
اعفاء التلاميذ من الأقساط الشهرية للناقلات المدرسية
دعم التلاميذ بالأدوات المدرسية ( منحة+كتب+دفاتر+محافظ+أقلام...)
احترام التلاميذ في استغلالهم بالقيام بمهام النظافة للأقسام, في وقت وجب على الإدارة التعاقد مع شركة للنظافة أو مع عمال مؤهلين لذلك.
*قطاع التجهيز
فك العزلة عن جميع الدواوير و تزفيت الطرقات و تشويرها
تزفيت الطرقات بمعايير معقولة, و ليس تزفيت التراب ,
ادخال الماء الصالح للشرب لجميع الساكنة
واد الحار
*الطاقة
الفواتير ستستخلص كل شهرين، و بتسيرة معقولة. بحيث ما يقع مثلا بمكتب بودنار, كارثي, والكل صامت.
*الصحة
توفير مستشفى بمعنى المستشفى, و بمتخصصين في الميدان الصحي ( تحاليل, dializ, ..)
الشغل
توفير الشغل لمن لا شغل له, في البر أو البحر
المالية
عمولات إخوننا بالخارج, تستثمر هنا بالمنطقة
*الادارة العمومية
الشواهد تحرر حالا و دون انتظار( ازدياد، سكنى...)
حذف الإعتماد على المقدمين و الشيوخ,
تبسيط المساطر الإدارية
*الأمن
تخصيص رقم أخضر
توفير سيارة لرجال مطافيء في كل جماعة و رقم خاص لذلك
تخصيص دورية أمنية ليلا تجول في كل المناطق

2.أرسلت من قبل masi في 23/04/2017 19:42 من المحمول
السي الوالي جاوبنا عفاك غير على هادي..باي صفة توقع رخصة بناء تحزءة سكنية بجماعة اتروكوت على الطريق الساحلي؟

3.أرسلت من قبل الحسين الرطبي في 23/04/2017 19:56
نوجه نداءنا كمواطنين لكل المسؤولين من القاعدة الى القمة بهذا الاقليم وخارجه.قضيتنا ليست من القضايا الغريبة انها تتمثل فيما هو اساسي لكل مواطن في هذا الاقليم او في الاقاليم الاخرى.الحياة اصبحت قاسية في غالبية التحركات اليومية وبالاساس قضية البنية التحتية المتهالكة ومن هنا نتساءل الى متى على سبيل المثال تتفقدون قنطرة بويوسف؟ والى متى تتفقدون وضعية المدارس الابتداءية الفرعية والمركزية وعلى سبيل المثال مدرسة توونت؟.اما قضية الصحة فالقطاع اصبح نفسه مريضا والى اي حين تقوم المندوبية بالاقليم بواجبها تجاه هذا المواطن؟ اما قضية الشغل للساكنة فلا محل لها في النقاش ،وفي هذا الجانب هل هناك ما يسمى برنامجا واضحا لادما ج البعض من الساكنة في سوق العمل ومتى يحدث ذالك؟ .ايها المسؤول ان لم تكن تعرف هموم الساكنة فانني ااشرت الى البعض من همومها وانني اعرف انك تجهالتها.الله يحاسبك على غفلتك هذه وفكر جيدا قبل ان تنام مذا قدمت للغد؟

4.أرسلت من قبل said في 23/04/2017 20:07
انتوما جايين تنهبوا اولاد الشعب, الدليل هو :
- ستين عام و لا شيء تحقق من التنمية على ارض الواقع .
- حساباتكم البنكية تفيض , بالرشاوي وووو.
- استحواذكم على الاراضي بشتى الطرق الاحتيالة, لكونكم منتمين لأباطرة العقار,
- لا ضمير لكم لتقليد زمام الأمور, سوى الماكياج و النفاق
- تطبيقكم لسياسة الإستحمار لأولاد الشعب

5.أرسلت من قبل Halim في 25/04/2017 01:01 من المحمول
Bla bla bla bla walo walo

6.أرسلت من قبل ⵜⴰⵖⵣⵓⵜ taghzout في 25/04/2017 12:30
قطاع الصحة يشهد وضعا كارثيا، في غياب البنيات التحتية وظعف إن لم نقل إنعدام التجهيزات وكذا العنصر البشري والفشل في التسييرللسيدة المندوبة ،كيف للمسؤولة التي تقطن بالناظورأن تقف على كل كبيرة و صغيرة في قطاعها ليلا و نهارا؟ أما قطاع التعليم يفتقر إلى استراتيجية العمل في غياب مندوب ذو كفائة وحزم. أما السلطات المحلية فهي تختلف من شخص إلى آخر، هناك من هو متعطش للسلطة و هناك عديمي الشخصية و هناك الرجال بمعنى الرجال أمثال السيد خلوق العامل.
أه نسينا القطاع الإجتماعي يغلب عليه الطابع التجاري خاسر و لا رابح أنا رابحة. يفتقد القسم إلى الجانب الإنساني الذي تفتقره السيدة رئيسة القسم الإجتماعي بالعمالة نظرا لكثرة إنشغالاتها بتجوالاتها و فسحها، فكيف لها أن تحس بالآخرين؟
أمام كل هذا ما نستطيع قوله سوى :إرحلوووووووووو

7.أرسلت من قبل إحدادن في 26/04/2017 00:18
المسؤولة الأولى عن الإقليم في الصحة السيدة نسرين وضعت حملها في أرقى مستشفيات المغرب خدمة 5 نجوم، بيد نساء الإقليم يلدن على الأرصفة، كان من العدل الإجتماعي أن تذوق المخاض بين مستوصفات الإقليم لتجرب آهات الأمهات وتحس عذاب الحرمان وتشهد حكرة المسؤول.
و الغريب في الأمر أن المندوبة لم يكفها العطلة الرسمي الخاصة بالولادة بل قامت بتمديدها بمجموعة من الشواهد الطبية بدون حسيب و لا رقيب، فمن يستطيع إجراء الفحص المضاد لها؟ ومن يسهر على السؤولية وتطبيق البرنامج اليومي؟.....
أما مسؤولة INDH هي منشغلة في تذويب فواتير البنزين عبر السيارة الضخمة التي إقتنتها من ميزانية المبادرة للتنقلات الشخصية والحميمية. السيارة الفارهة. الأموال التي أهدرت هي في الأساس ملك للشعب كما قالها صاحب الجلالة نصره لله هي( من الشعب و إلى الشعب) أين هي ترشيد النفقات...؟؟ ناهيك أنك إذا تحدثت إليها تتعامل معك كأنك تريد الإشتغال في إقطاعيتها، التكبر و الغرور شعارها.
أمثالكم من جعل المغرب في الرتبة 129 عالميا في التنمية البشرية للأمم المتحدة وراء دول مثل فلسطين والعراق والجزائر..allez degage

8.أرسلت من قبل إحدادن في 26/04/2017 15:34
المسؤولة الأولى عن الإقليم في الصحة السيدة نسرين وضعت حملها في أرقى مستشفيات المغرب خدمة5 نجوم، بيد نساء الإقليم يلدن على الأرصفة، كان من العدل الإجتماعي أن تذوق المخاض بين مستوصفات الإقليم لتجرب آهات الأمهات وتحس عذاب الحرمان وتشهد حكرة المسؤول.
و الغريب في الأمر أن المندوبة لم يكفها العطلة الرسمي الخاصة بالولادة بل قامت بتمديدها بمجموعة من الشواهد الطبية بدون حسيب و لا رقيب، فمن يستطيع إجراء الفحص المضاد لها؟ ومن يسهر على السؤولية وتطبيق البرنامج اليومية ...
أما المسؤولة عن المبادرة هي منشغلة في تذويب فواتير البنزين عبر السيارة الضخمة التي إقتنتها من ميزانية المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لغرض التنقلات الشخصية والحميمية. السيارة الفارهة من أموال الشعب، وإذا كانت كما تزعم أن السيارة الفارهة لمصلحة القطاع الإجتماعي لماذا لا تحمل السيارة شعار المبادرة. رفقا أيتها المسؤولة أنت تتقاضين راتب إظافي تعويضي عن التنقلات، نعلم أن الكثيرين يسخرون سارات المصلحة للأغراض الشخصية، الذي يهمنا في هذه الحالة هي أموال المبادرة التي تهدر هي في الأساس ملك للشعب كما قالها صاحب الجلالة نصره لله هي( من الشعب و إلى الشعب) أين هي ترشيد النفقات...؟؟ ناهيك أنك إذا تحدثت إليها تتعامل معك كأنك تريد الإشتغال في إقطاعيتها، التكبر و الغرور هما شعارها.
أمثالكم من جعل المغرب في الرتبة 129 عالميا في التنمية البشرية للأمم المتحدة وراء دول مثل فلسطين والعراق والجزائر.

9.أرسلت من قبل إحدادن في 26/04/2017 15:41
SVP corrigez le texte ci dessus

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح