فيروس كورونا يحصد أرواح 10 أشخاص بالمغرب خلال 24 ساعة الماضية


ناظورسيتي -متابعة

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الجمعة 26 فبراير الجاري، عن تسجيل 480 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية.

ورفعت هذه الحصيلة العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس التاجي في عموم التراب الوطني إلى 482 ألف و994 حالة، وذلك منذ مارس 2020 إلى غاية اليوم..

وشهدت الفترة نفسها، وفق المعطيات الرسمية لوزارة الصحة، تسجيل عشر حالات وفاة جديدة، ليصل عدد إلى 8 آلاف و608.

وحسب الحصيلة اليومية التي تقدمها وزارة الصحة، فإن إجمالي التحاليل التي تم إجراؤها منذ ظهور الوباء، قد بلغت 5 ملايين و 151 ألف و 718، حالة، تم تأكيد إصابة 482 و 994 منها.

كما تم التأكد من شفاء 846 حالة إضافية، رفعت إجمالي المتعافين إلى 468 ألف و387 حالة.


وبلغ عدد الأشخاص الذين استفادوا من الجرعة الاولى للتلقيح المضاد لكورونا منذ اطلاق الملك محمد السادس للحملة الوطنية، ما مجموعه 3 ملايين و 327 ألفا و 858 مستفيدا.

فيما بلغ عدد المستفيدين من الجرعتين الأولى والثانية إلى غاية يوم أمس 25 فبراير الجاري، 96 ألف و 437 شخصا.

وأشاد وزير الصحة، خالد آيت طالب، خلال زيارة رسمية قام به لمركزين صحيين بالناظور، اليوم الجمعة، بالأجواء التي تمر فيها عملية التلقيح، مؤكدا أن نجاح الحملة في مرحلتها الاولية تأتى بفضل جهود مختلف المتدخلين في قطاعي الصحة والداخلية.

وأورد في السياق نفسه، أن "عملية التلقيح بالناظور تتم بطريقة سلسلة ومنظمة، الأمر الذي سيرفع من وتيرتها في الأيام القادمة، مع قدوم دفعات أخرى من اللقاح، وذلك بهدف تحقيق الهدف المنشود من الحملة الوطنية التي أطلقها الملك محمد السادس، والمرتكز أساسا على تكوين مناعة جماعية تسرع من العودة إلى الحياة الطبيعية في أقرب وقت ممكن".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح