فنان مغربي يدعو إلى "الإفطار" خلال نهار رمضان تضامنا مع عمال المقاهي


فنان مغربي يدعو إلى "الإفطار" خلال نهار رمضان تضامنا مع عمال المقاهي
ناظور سيتي ـ متابعة

بعد الجدل الذي أحدثه القرار الحكومي القاضي بالإغلاق الليلي في شهر رمضان المبارك، وما رافقه من نقاش حول صلاة التراويح وكذا حرمان عمال المقاهي والمطاعم من العمل خلال هذا الشهر المبارك، خرج فنان مغربي ب["ستوري" أثار امتعاض متتبعيه.

وقد عبر مُغنّي الراب المغربي الشهير المعروف بـ “البيغ”، عن “تضامنه” مع مهنيي المقاهي، وذلك بعد قرار الحكومة فرض حظر التنقل الليلي خلال شهر رمضان المقبل.

ودعا “البيغ” إلى “الإفطار العلني” خلال نهار رمضان، تضامنا مع مالكي ومستخدمي المقاهي إثر القرار الذي يعتقد أنه “ستكون له تأثيرات وتداعيات اقتصادية سلبية على هذه الفئة من المواطنين”.

وكتب “البيغ”، عبر خاصية “ستوري” على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي انستغرام: “أرباب المقاهي ماعليهم غَـ يحلّو بنهار، وحنا غنتعاونو معاكم ناكلو رمضان” قبل أن يضيف : “تا تفوت كورونا ونردو الكريدي


من جهة أخرى، وعلاقة بالموضوع، فقد بدى مجموعة من المواطنين تعاطفاً مع عمّال المقاهي والمطاعم عقب القرار الحكومي بإغلاقها خلال شهر رمضان، وعدم السماح لهم بالعمل ليلاً بسبب حظر التجوّل الذي سيجرى تطبيقه مع موعد آذان المغرب، مطالبين الحكومة بتعويضهم من خلال مساعدات اجتماعية مباشرة تصرف لصالح العائلات التي ستتضرر نتيجة وقف العمل.

وأعرب مواطنون عن مساندتهم لفئات واسعة من عمّال القطاع الخدماتي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، متهمين الحكومة بعدم مراعاة الظروف الاجتماعية لعشرات الآلاف من الأسر التي ستجد نفسها من دون أي دخل خلال رمضان.

ولم يكتف المواطنون بحملة التعاطف مع الممنوعين من العمل بسبب قرار حظر التجول الليلي، بل اقترحوا حلولاً تساعد هذه الفئات على تأمين الحد الأدنى من الدخل في ظل غياب أي تعويضات حكومية.
وأطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي حملة من أجل الضغط على الحكومة لتغيير توقيت حظر التجول، والسماح للمقاهي والمطاعم بالعمل ليلاً لتفادي البطالة القسرية لعمالها، رافضين أن يبقى جزء من المواطنين من دون غذاء خلال شهر الصيام.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح