فنان لبناني يهدي أغنية للملك محمد السادس بمناسبة عيد الحب


ناظورسيتي: متابعة

أطلق الفنان اللبناني المقيم بالمغرب رياض العمر، أغنيته الجديدة تحت عنوان “يا حبيب الشعب”، وأهداها إلى الملك محمد السادس، تعبيرا على محبته له.

وقد أشرف على توزيع الأغنية الموسيقي اللبناني وائل عياد، أما "الميكس" و"الماستورينغ" فقد تكلف به بول على، فيما قام بتصميم "الفيديو" ميد زكي، وتم تسجيلها في استوديوهات كريم السلاوي، أما الكلمات والألحان فهي لنفس الفنان، رياض العمر.

وتزامن إطلاق الأغنية “يا حبيب الشعب” مع عيد الحب، كنوع من التعبير عن محبة الفنان اللبناني، للملك المغربي، وتقديره له، وحبه للملكة المغربية التي احتضنته. كما تزامن أيضا مع سياق سياسي مهم، إثر الحملة الشرسة لبعض وسائل الإعلام الجزائرية، على الملك محمد السادس، والمملكة المغربية ككل، بعد كل الانتصارات الدبلوماسية التي حققها المملكة في قضية الصحراء المغربية، والتي توجت، مؤخرا، بالاعتراف الأمريكي بسيادة المغرب على كامل أقاليمه الجنوبية. وهو الاعتراف الذي جندت الجزائر لوبياتها ليتم سحبه، لكن جميع محاولاتها ذهبت أدراج الرياح.


الأغنية "السينغل" ضمن جديده الفني وظف فيها الإيقاع اللبناني، ومزج فيها بين اللهجتين اللبنانية والدارجة المغربية، تتغنى بخصال الملك محمد السادس، وبمملكة المغرب، التي لا خوف عليها من العدو، ما دامت تحت قيادة رجل عظيم مثل محمد السادس، حبيب الملايين قاهر الحساد، مثلما جاء في أحد المقاطع.

ويعد رياض العمر من الفنانين المتزمين بالقضايا الوطنية للملكة المغربية، إذ سبق أن تغنى بالصحراء المغربية في عمل سابق حمل عنوان “الصحرا ديالنا”، بعد التفجير المروع الذي تعرضت له العاصمة اللبنانية بيروت، وأطلقها من مقر السفارة اللبنانية بالرباط، بحضور السفير اللبناني زياد عطا الله، والعديد من الفنانين والإعلاميين، وقد حظيت، هي الأخرى، بالنجاح وبإعجاب الجمهور المغربي. كما عبر في العديد من تصريحاته الإعلامية بأن الصحراء مغربية وستظل كذلك.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح