فنانون مغاربة بالمهجر وضمنهم ريفيون يصدرون "أوبريت غنائي" تضامنا مع الوطن الأم في زمن كورونا


حسن الرامي


شارك عدد من الفنانين المغاربة المقيمين بالديار البلجيكية، وضمنهم فنانون ريفيون، في إصدار أوبريت غنائي ضخم، يحكي عـن أوضاع الوطن الأم، من إنجاز جمعية "صوت الفن".

وتسلط هذه الملحمة الفنية المصورة التي شارك فيها 12 من الفنانين، الضوء على روح التضامن بين مغاربة الخارج أثناء أزمة جائحة "كورونا"، إلى جانب متابعة ما يحدث في الوطن الأم.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح