المزيد من الأخبار





فضيحة.. مكتري محل تابع لمجلس إقليمي يحوله إلى "وكر" لممارسة شذوذه الجنسي على الأطفال


ناظورسيتي: متابعة

لم يسلم منتخبون من التحقيق الجاري بخصوص ملف وكر “بيدوفيليا”، يكتريه صاحبه من مجلس إقليمي، مثل رئيسه أمام المحققين التابعين للمركز القضائي للدرك بكلميم، بعد إحالة الملف من قبل الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بأكادير على غرفة الجنايات الابتدائية.

وبحسب ما نشرته يومية الصباح في عددها ليومه الجمعة، يتابع في الملف (ح. أ)، الملقب بــ “بونيكس”، لتورطه في التغرير بقاصر وهتك عرض نتج عنه افتضاض، وممارسة الشذوذ الجنسي على أطفال في وضعية إعاقة، بالإضافة إلى تهم أخرى سيحاكم عليها، وفق ظروف التشديد وحالة العود.

وألقي القبض على “بيدوفيل” منطقة “تكانت”، يضيف المنبر نفسه بعد الاشتباه في استدراجه أطفالا إلى مقر في ملكية المجلس الإقليمي ويتخذه المدعو “بونيكس” وكرا لجلب أطفال القرية والقرى المجاورة، ما دفع المحققين إلى استدعاء رئيس المجلس الإقليمي لكلميم والاستماع إليه بمقر المركز القضائي للدرك الملكي.

وحسب المصدر ذاته، ترجع تفاصيل إيقاف المشتبه فيه الذي يتاجر في الأقراص المدمجة، بعد شكاية تقدم بها والد الضحية، إثر اكتشافه تعرضه للاستغلال الجنسي، وعلم من دائرة التحقيقات الجارية أن الطفل الضحية اعترف لوالده بما يتعرض له من ممارسات شاذة من قبل الجاني، أحدثت تغيرا في طريقة مشيته.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح