فضيحة جنسية بطلها مسؤول عن شبيبة حزبية بتاوريرت


ناظور سيتي - متابعة

ظهر مسؤول عن إحدى الشبيبات الحزبية بإقليم تاوريرت، في شريطي فيديو، وهو يمارس الجنس "عن بعد"، مع إحدى فتيات المدينة.

وذكرت تقارير إعلامية، أنه جرى توثيق المكالمة الهاتفية المباشرة، حيث تم تسجيل مكالمتين له أظهرته وهو يداعب جهازه التناسلي، ويعود تاريخهما لبداية أزمة كورونا، قبل أن يتم تسريبها نهاية هذا الأسبوع.

وأوضحت ذات المصادر، أن المسؤول كان يستغل حاجة العديد من النساء الفقيرات بالمدينة، منذ بداية تفشي فيروس كورونا، خلال مارس الماضي، نظير تمكينهن من بعض المواد الغذائية التي كانت توزعها شبيبته على المحتاجين والفقراء والأرامل.

وأضافت المصادر ذاتها، أنه مباشرة بعد تسريب هاتين المكالمتين، استنكرت العديد من فعاليات المجتمع المدني بمدينة تاوريرت، هذا السلوك الذي وصفته باللاأخلاقي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح