NadorCity.Com
 






فضيحة ببلجيكا.. إمام ينصب على المصلين ويستولي على 28 ألف أورو


فضيحة ببلجيكا.. إمام ينصب على المصلين ويستولي على 28 ألف أورو
بقلم : الشرادي محمد

في سابقة فريدة من نوعها إهتزت الساحة البلجيكية بداية هذا الأسبوع الجاري،على وقع فضيحة تتمثل في كشف القناع عن مجموعة كبيرة من عمليات النصب و خيانة الأمانة التي قام بها إمام الصلوات الخمس بمسجد النصر بمدينة فيلفورد البلجيكية المحاذية لبروكسيل،الذي إستغل طيبوبة و سعة صدر و كرم جماعة مسجد النصر المشهود لهم بورعهم و حبهم للخير و مساعدة المحتاجين و الفقراء،حيث قام في بداية الأمر بطلب مبلغ مالي من إدارة المسجد مقداره 4750 أورو،ثم بعدها بدأ يصطاد فرائسه الذين إنطلت عليهم حيلة و مكر و خداع إمام أخر الزمان،الذي بدأ يتذرع لكل ضحية بأسطوانة جديدة(كون والده على وشك الدخول للسجن بسبب شيك بدون رصيد بالمغرب ،أو والدته مريضة محتاجة لعملية جراحية تتطلب أموالاً طائلة....)،سيناريو أفلح فيه ليس بسبب سذاجة جماعة مسجد النصر بفيلفورد،بل بإستغلاله لطيبوبتهم و فتحهم لكل الأبواب الموصدة في وجه المحتاجين.

حالة الإمام هذا تجعلنا نطرح ظاهرة جرأة و إقبال بعض المتهورين على إمامة المصلين دون أن تتوافر فيهم شروط الإمامة المنصوص عليها في السنة النبوية و الواردة في كتب أهل الفقه،حيث أن الإشكالية تتمثل في كون هؤلاء الأشخاص نفوسهم مريضة يتمظهرون برداء الدين،و يتقمصون شخصية المسلم الزاهد التقي الورع،و يعملون على تكريس هذا المظهر،لدى أوساط العامة و مثلهم الخاصة،و أنهم أهل الدين،و حراس الفضيلة،أو أنهم في أقل الأحوال هم من أصحاب الإلتزام الذي لا يقبل الحرام،لنجد أنفسنا في الأخير أمام صورة مفرطة من صور* التدين المظهري* الذي لا يتجاوز كونه جِلْباباً أو رداء لبسه كل من له غايات دنيئة،كالكذب و النصب و التدليس على الناس.

النابغة العلامة في فقه النصب و خيانة الأمانة لجأ إلى حيل و مقالب ذكية و ماكرة،جعلته يكتسب بسرعة قياسية ثقة و طمأنينة ضحاياه من جماعة مسجد النصر بفيلفورد،الذين أصابتهم الدهشة و الإستغراب من هذا الحادث الغريب الذي عاشوه.

ما يجب أن يأخذه مسؤولي المساجد من الأن فصاعدا بعين الإعتبار،ليس هو صوت قراءة الإمام للقرأن فقط،بل يجب البحث و التنقيب عن حسن سيرته،سلوكه،تاريخه في الدين و العلم....
ضحايا إمام أخر الزمان النصاب آنس العباس،يقومون بإجراءاتهم القانونية لرفع دعاوي قضائية ضده ببلجيكا و بالمغرب بالمدينة التي يقطن فيها القنيطرة،لمطالبته بإرجاع المبالغ المالية التي نصب بها على جماعة مسجد النصر بمدينة فيلفورد البلجيكية و التي وصلت حسب أخر المعطيات المتوفرة لدينا لما يناهز 38.000 ألف يورو أي ما يعادل 40 مليون سنتيم بالعملة المغربية.
فضيحةالتي أزكمت روائحها النتنة النفوس،تنطبق عليها المقولة المغربية المأثورة:* لْفْقِيْهْ اللِّيْ كْنَّا كَنْتْسْنَّاوْ بَرَكْتُو دْخْلْ لِلْجَامْعْ بَبْلْغْتُو*.




1.أرسلت من قبل aghelas في 16/04/2017 21:29
لا تنخدعو الدين ليس هو مصدر للأخلاق بل الدين يفسد الأخلاق عند البعض

2.أرسلت من قبل ميمون بت علال في 17/04/2017 11:31
بِسْم الله للرحمان الرحيم
هذا الامام كان قبلها في ألمانيا فرانكفورت جمعية طارق بن زياد وكان يمتهن هذه العادة السيأة وبعد انتقاله للى بلجيكا والتحاقه بالمسجد المعني حاول الإخوة ان يحصلوا على معلومات من جمعية طارق بن زياد لكن الادارة لم تخبر الإخوة بحقيقته مما أدى في الأخير الى هذه الكارثة
الإخوة في مسجد طارق لم يغيروا المنكر بل ساهموا في تكراره
اللهم تب عن هذا الامام وتب علينا

3.أرسلت من قبل الدين الخلق في 17/04/2017 13:47 من المحمول
السلام عليكم ورحمة الله..الدين كله خلق...اذا تسبب سائق متهور في حادثة مروعة فهذا لا يعني ان السيارة سيئة...وفهمكم كفاية...الحمد لله على نعمة الاسلام ..وكفى بها نعمة اللهم اهدي كل ملحد ضحك عليه الشيطان ...اللهم امين

4.أرسلت من قبل karim في 17/04/2017 13:51
الله الله ,ناظور سيتي وجدت فريستها السهلة فعينت نفسها القاضي و وكيل الملك و الإدعاء فأفرزت حكما نهائيا لا طعن فيه.بل
بالعرنسية pack complet وأتحفتنا بدرس في سلكسيون الأئمة في أوربا+مثل مغربي أصيل ,ما يساوي

5.أرسلت من قبل امين في 17/04/2017 17:04 من المحمول
﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ ﴾ الفَاسِقُ هُوَ العاص المُنْحَرِفُ إِذَا جَاءَ بِخَبَرٍ فَلابدُ مِنْ تَقَصِّي الخُبَر وَم

6.أرسلت من قبل بوعزاوي عبد الرحيم في 17/04/2017 20:29
بسم الله والصلاة والسلام على مولان رسول الله
تعقيبا على مداخلة المسمى ميمون بن علال الذي ذكر اسم جمعية طارق بن زياد لكونها لم لم تدلي بالمعلومات الكاملة تجاه المتهم في القضية أناس العباسي كذب واعلاء وبهتان الاساس له من الصحة وهو مرفوض جملة وتفصيلا كما أنه إدعى بأن المتهم كان اماما بالجمعية.
المتهم كان محفظا بمدرسة القرآنية الكريم وفي مرحلة التجربة والإختبار ولم يقضي بالجمعية الا أربعة أشهر وبعد ذلك قررت إدارة الجمعية من توقيفه ليس لكونه أنه سرق او إختلس وإنما لم يكون في مستوى تطلعات المدرسة وأنه غير مؤهل للقيام بتلك المهمة
هذا كل مافي الأمر وربما لاحظت انني أكرر كلمة المتهم لأن القاعدة القانونية تقول بأن المتهم بريء حتى تثبت إدانته لذلك كان من المفروض التريث وعدم إصدارأحكام سابقة

7.أرسلت من قبل Adam في 18/04/2017 08:04 من المحمول
Annifa9 7araaaaaam , ma b9a la din la Islam la yo7zanon ,
Al Islam maata wa dofina
الإسلام الذي نراه اليوم إزلام من عمل الشيطان ، من تفقه في دين الإسلام الموجود عندنا اليوم يخرج منه حتما ، المئات تدخل الإسلام يوميا وألوفات تخرج منه

8.أرسلت من قبل الوات محمد في 28/07/2017 00:09 من المحمول
السلام عليكم
اسمي الوات محمد وانا من بين الظحايا الذي نصب عليهم أنس
وأعطيته النقود في صلاة الفجر
والتصلت به بالهاتف بالمغرب ولكنه كعادته ثعلب ماكر فيه خصل المنافقين

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

وسط إنزال عسكري استفزازي للمغرب.. إسبانيا تحتفي بالذكرى الـ 521 لاحتلال مليلية

لليوم الثاني على التوالي.. مستخدمو حافلات النقل الحضري بالناظور يواصلون إضرابهم عن العمل

تفكيك عصابة خطيرة برأس الماء تسطو على حاجيات المواطنين بإقليم الناظور قبل بيعها بمحل تجاري ببركان

الناشط حكيم شملال يعلن فك إرتباطاته من كافة التنظيمات السياسية والمدنية واعتزاله الساحة الناظورية

الملك محمد السادس يوشح الطالب الناظوري أسامة أكردوع الحاصل على جوائز دولية في تطوير المعلوميات

ناظوريون يقارنون بسخرية عارمة بين حاويات الأزبال المتهالكة في الناظور ونظيرتها في إسبانيا

تصريح مؤثر لإبنة سيدة مصابة بالسرطان عن رحلة العذاب أمام غياب مستشفى متخصص للعلاج بالناظور