فتح مركز ثان في المغرب للموزع الوحيد في العالم لطائرات “الدرون”


فتح مركز ثان في المغرب للموزع الوحيد في العالم  لطائرات “الدرون”
ناظورسيتي -متابعة

فتحت شركة "درونواي" (Droneway) الموزع الرسمي الوحيد للطائرات بدون طيار في العالم، المكلفة بمنطقة المغرب وشمال إفريقيا، أول مركز لها في المغرب وشمال القارة الإفريقية.

وإلى جانب مركز للتكوين، فتحت الشركة مركزا لخدمة ما بعد البيع، في إطار سياسة الشركة لتكون أكثر قربا من زبنائها في منطقة إفريقيا.

ويعدّ المركز الثاني في العالم الذي تفتتحه “درونواي”، بعد مركز ها الأولي في دبي، الذي فُتح قبل ست سنوات.

وتتمثل مهمة المركز، وفق ما وضّح بلاغ للشركة، في بيع الطائرات بدون طيار "DJI" وتقديم الخدمات.

وقد تم تقسيم عمل "درونواي" إلى ثلاث وحدات، تهمّ أولاها بيع الطائرات بدون طيار والحلول المضادة للطائرات للمهنيين.

أما المهمة الثانية فتتعلق بخدمات “الدرون” عبر الدراسة والمراقبة التكنولوجية، والمرافقة، والاستشارة والتكوين وخدمة ما بعد البيع.


وتتعلق الوحدة الثالثة، بحسب المصدر ذاته، بخدمات بدون طيار في مجال الزراعة الدقيقة، والتفتيش الصناعي، والطوبوغرافيا، والعديد من الخدمات الأخرى المصممة خصيصا لاحتياجات الزبناء المختصّين.

وتتكون فرق شركة "درونواي"، بحسب البلاغ، من المهنيين المدربين والخبراء في مجال الطائرات بدون طيار، برصيد أكثر من 11 عاما من التجربة، دوليا ووطنيا.

وتستخدم الطائرات بدون طيار “الدرون ”DJI في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية وبلدان أوروبا وآسيا وإفريقيا، في عدة قطاعات الأنشطة وتشتحوذ على حصة 77 في المائة من السوق العالمية.

وتقدّم شركة "درونواي” مجموعة متنوعة من منتَجات الطائرات بدون طيار الملائمة للسوق المحلي والدولي (DJI). وتعد "درونواي” الشركة الوحيدة في المغرب المرخصة من قبل الشركة المصنعة العالمية لبيع الطائرات بدون طيار "DJI" للاستخدام المهني

ويصنّف المغرب بين أكثر الدول الإفريقية تقدما في استخدام الطائرات “الدرون”، إذ ظهرت احتياجات المستخدمين الجديدة المتعلقة بهذه التكنولوجيا منذ ظهور جائحة كوفيد-19، ما أدى إلى ظهور شغف حقيقي بها من جانب المهنيين.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح