المزيد من الأخبار





فتاة قاصر تنتحل صفة شرطية لابتزاز أصحاب المحلات التجارية والأمن يدخل على الخط


ناظور سيتي ـ متابعة

تمكنت عناصر الفرقة القضائية من توقيف فتاة قاصر تبلغ من العمر حوالي 16 سنة للاشتباه في انتحالها صفة شرطية واستعمالها لابتزاز أصحاب المحلات التجارية.

وقد أحالت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن سيدي البرنوصي بمدينة الدار البيضاء على النيابة العامة المختصة، يوم أمس الجمعة 7 ماي الجاري، فتاة قاصرة تبلغ من العمر 16 سنة، وذلك للاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بانتحال صفة ينظمها القانون واستعمالها في الابتزاز.

وكانت المشتبه فيها قد انتحلت صفة موظفة شرطة، لابتزاز مسيري ثلاثة محلات تجارية في مبالغ مالية بدعوى خرقهم لأحكام حالة الطوارئ الصحية، وذلك قبل أن يسفر التدخل الفوري لعناصر الشرطة عن توقيفها وهي في حالة تلبس بارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، وحيازة مبلغ مالي متحصل من عمليات الابتزاز المرتكبة.


وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها تحت تدبير المراقبة رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وذلك قبل أن تتم إحالتها على العدالة يوم أمس الجمعة 7 ماي الجاري.

ومن جهة أخرى، نجحت شابة عشرينية، تبلغ من العمر حوالي 26 سنة في النصب على ضحاياها بمدينة الدار البيضاء، حيث اتهموها بتقديم وعود لهم بتوظيفهم في أسلاك الأمن الوطني. وقائع فَتَحت بشأنها المصالح الأمنية تحقيقا قاد لاعتقال الظنينة الأربعاء الماضي، خلال شهر غشت من السنة الماضية.

القضية تفجرت بعدما تقدم شخص بشكاية لمصالح الشرطة، يتهم فيها الفتاة بانتحال صفة ينظمها القانون والنصب والاحتيال، وتشير المعطيات الأولية للبحث إلى أن المعنية بالأمر انتحلت صفة موظف عمومي بعدما استعملت صدرية خاصة بشرطي كان داخل سيارته التي أعارها سيارته إياها، علاوة على الاشتباه في قيامها بتعريض أحد الضحايا للغلط التدليسي وسلبه مبلغ مالي، وذلك دون أن يتم، إلى غاية هذه المرحلة من البحث، تسجيل تورطها في أي عملية للنصب على الراغبين في الولوج لأسلاك الأمن الوطني.

ولاية أمن الدار البيضاء كشفت في وقت لاحق أن الشرطة القضائية بمنطقة أمن الحي الحسني باشرت الأبحاث والتحريات في هذه القضية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بتوازٍ مع فتح مسطرة ادارية في حق الشرطي الذي استعملت المشتبه فيها لوازم عمله الوظيفية، في حين نفت ذات ولاية الأمن ما راج بخصوص إعتياد المشتبه فيها التواجد في مرافق أمنية، مشيرة أن بحثها الإداري أكد عدم صحة هذه الأخبار.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح