غدا جلسة جديدة لحوليش ومن معه.. هل سينهي القضاء المسار السياسي لرئيس جماعة الناظور


غدا جلسة جديدة لحوليش ومن معه.. هل سينهي القضاء المسار السياسي لرئيس جماعة الناظور
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

ستعرف المحكمة الإدارية بوجدة يوم الغد الأربعاء 30 اكتوبر الجاري، جلسة جديدة من جلسات محاكمة رئيس المجلس الجماعي للناظور سليمان حوليش ونائبيه، والتي من المرجح ان تكون اخر جلسة، من اجل النطق بالحكم في طلب العزل الذي تقدم به عامل اقليم الناظور، بعدما سجلت لجنة خاصة من وزارة الداخلية خروقات في تدبيره للمجلس، خاصة الملفات المتعلقة بالتعمير.

وتؤكد مصادر مطلعة متتبعة للملف، ان جلسة يوم الغد ستكون حاسمة حيث ان الوكيل القضائي للمملكة، سيقوم بالتعقيب على دفاع حوليش ونائبيه، وان الملف في الغالب سيدخل للمداولة حيث ان الحكم سيظهر في غضون 24 ساعة بعد المداولة كأقصى تقدير.

هذا ويراقب الشأن العام سواء محليا او وطنيا، ما ستسفر عنه هذه القضية، خصوصا انه لأول مرة في تاريخ إقليم الناظور، تقوم وزارة الداخلية بالمطالبة بعزل رئيس جماعة الناظور، بسبب تسجيل خروقات ضده.

ويعتبر مجموعة من المتتبعين انه ان تم عزل حوليش فستكون نهايته السياسية بالإقليم، خصوصا ان تم منعه من الترشح لولاية او ولايتين، كما حدث في حالات سابقة.

وجدير بالذكر ان ملفات شبيهة بملف رئيس المجلس الجماعي للناظور، انتهت بالعزل كملف رئيس الهرهورة ومريرت ومؤخرا عزل رئيس جماعة بإقليم تنغير.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح