عين على الانتخابات.. مكفوف يستعد لخوض الاستحقاقات المقبلة بالدريوش


ناظور سيتي ـ متابعة

يعتزم محمد أكلود، ابن مدينة الدريوش، البالغ من عمره حوالي 34 سنة، دخول غمار الاستحقاقات المقبلة، المزمع تنظيمه خلال الأسبوع الأول من شهر شتنبر القادم، وذلك بالترشح في حي ديدينسيا.

ويستعد الشاب أكلود، من ذوي الاحتياجات الخاصة، لدخول غمار المنافسة في الدائر رقم 1 بالدريوش، وهي المنطقة التي ترعرع فيها ولازال يقطن فيها، لذلك يملك قاعدة جماهيرية مهمة في الحي.

ونظرا لكون الانتخابات الجماعية والبرلمانية المقبلة المزمع إجراؤها في الثامن من شهر شتنبر القادم، محطة جديدة في تكريس حقوق الإنسان وفرصة ذهبية من أجل التغيير ومحاربة الفساد والمفسدين الذين لا شرعية لهم في المنافسة الانتخابية سوى استعمال المال الفاسد، انخرط الشاب محمد أكلود في هذه الحطة المهمة التي تعد فرصة ثمينة لمختلف شرائح المجتمع لإيجاد مكان أو مقعد في المجلس البلدي بالدريوش من أجل تحقيق تطلعات الساكنة.



محمد أكلود، ابن حي ديدينسيا، مكفوف ذو إعاقة بصرية، وهو إطار اجتماعي وموظف، حاصل على شهادة الإجازة في الدراسات العربية بجامعة محمد الأول وجدة سنة 2009، وقد تلقى ظروفا صعبة في مساره التعليمي خاصة ما يتعلق بالولوجيات داخل المؤسسات التعليمية.

ومن أجل الوصول إلى أهدافه استطاع الشاب محمد أكلود القفز على كل الصعوبات التي واجهته منذ الصغر في الدراسة والعمل الجمعوي، حيث نشط في عدة جمعيات على المستوى الوطني والمحلي، خاصة المهتمة بالأشخاص في وضعية إعاقة، كجمعية الريف للمكفوفين وضعاف البصر الدريوش وجمعية البصيرة للمكفوفين وضعاف البصر بجهة الشرق.

كما ساهم في تأسيس العديد من الجمعيات التنموية، ولكن يبقى الهدف المنشود لترشحه في الدائرة 1 بحي ديدينسيا الدريوش هو الوصول إلى المجلس البلدي للدفاع عن حقوق المواطنات والمواطنين والاستجابة لتطلعاتهم.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح