عمدة مليلية المحتلة يرد على تصريحات رئيس الحكومة سعد الدين العثماني


 عمدة مليلية المحتلة يرد على تصريحات رئيس الحكومة سعد الدين العثماني
ناظورسيتي | متابعة

وصف عمدة مدينة مليلية المحتلة "إدواردو دي كاسترو" التصريحات التي أدلى بها رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، حول مدينتي سبتة و مليلية بـ "العبث"..

و قال "دي كاسترو" أن تصريحات العثماني قديمة ومرفوضة بشكل قاطع.

وقال "إدواردو دي كاسترو" أنه يدعم جميع القرارات التي تتخذها حكومة "بيدرو سانشيز" في هذا الصدد، ومنها استدعاء السفيرة المغربية وتقديم احتجاج دبلوماسي لدى الرباط.

ويأتي تصريح المسؤول الإسباني بالثغر المحتل، في ظل توتر في العلاقات بين البلدين مباشرة بعد التصريح الذي أدلى به رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني حول مدينتي سبتة و مليلية المحتلتان.

واستدعت وزارة الخارجية الإسبانية، أول أمس الاثنين، سفيرة المغرب في مدريد كريمة بنعيش، على خلفية التصريحات التي أدلى بها رئيس الحكومة.

وقالت الخارجية الإسبانية على صفحتها الرسمية في "تويتر" إنها طالبت السفيرة المغربية بتقديم توضيحات حول هذه التصريحات التي اعتبرت أنها تمس بـ"الوحدة الترابية لإسبانيا".



من جانبه هاجم رئيس حزب "فوكس" اليميني المتطرف "سانتياغو أباسكال"، المغرب بعد تصريحات العثماني، وقال في تغريدة على تويتر إن "سبتة ومليلية مدينتان إسبانيتان في إفريقيا، قبل أن يكون المغرب موجوداً"، مضيفاً أن المدينتين "ستبقيان إسبانيتين إذا صار المغرب غير موجود".

من جهته هاجم زعيم الحزب الشعبي "بابلو كاسادو" رئيس الوزراء الإسباني "بيدرو سانشيز" وطالبه بالرد فوراً على تصريحات رئيس الحكومة سعد الدين العثماني التي قال فيها أن سبتة و مليلية مغربيتين وسيتم فتح الملف في المستقبل.

وقال كاسادو أن الحكومة الإسبانية برئاسة "سانشيز" ضعيفة، مضيفاً أن الانقسام الداخلي والضعف الدولي لحكومة حزب الاشتراكيين وبوديموس يكلفان الدولة الإسبانية الكثير.

يذكر أن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، قال في حوار صحفي مؤخرا أن "قضية مدينتي سبتة ومليلية استمرار لوضع دام ما بين خمسة أو ستة قرون، وسيأتي اليوم الذي سنعيد فيه فتح ملفيهما، والأولوية حاليا لقضية الصحراء". يقول العثماني.

غير أن العثماني عاد ليؤكد أن الوقت، حاليا، ليس مناسبا لفتح هذا الملف مع إسبانيا، مشيرا إلى أن الأولوية حاليا هي لـإنهاء مشكل الصحراء.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح