عمدة روتردام الهولندية: بالناظور أغنياء يمكنهم سد كل احتياجات المشردين والفقراء


ناظورسيتي: ع ك

قال أحمد أبوطالب، عمدة مدينة روتردام الهولندية، إنه من العيب أن يظل الناظور هشا في بنيته الاجتماعية بالرغم من توفره على هيئة من كبار رجال الاعمال الذين يدخرون الملايير في الأبناك.

جاء ذلك في حوار مباشر على صفحته "ناظورسيتي"، إذ أكد العمدة الهولندي من أصول مغربية، انه شاهد بأم عينه أغنياء بالناظور يصلون إلى المسجد فجرا بعد قطعهم لمسافات من الأرصفة التي يتوسدها المشردون والفقراء دون أن يحركوا ساكنا لإنقاذهم.

وأضاف "كيف يسمح ضمير هؤلاء بأن يهمشوا الفئات الهشة في المجتمع ويتغاضوا عليهم للتهرب من مساعدتهم، في وقت يتباهون فيه بالتبرعات المتعلقة باقتناء مكبرات الصوت للمساجد للزيادة في صوت الآذان".

وأردف بوطالب، أن الأموال التي توجد بإقليم الناظور تتجاوز باقي المناطق بكثير، وبأن ثروة رجال المال ستمكن في حالة اهتمامهم بالفئات الضعيفة من بناء الكثير من دور الإيواء والمراكز الثقافية والاجتماعية.

ويعتبر السياسي المذكور، أول عمدة بمدينة روتردام الهولندية أطلق مبادرة للقضاء على التسكع في الشوارع، وقد لقيت اهتماما بالغا من طرف المجتمع الهولندي ونال على اثرها شخصية السنة عام 2015.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح