عطب تقني يهدد مرضى السرطان في الحسيمة بالموت


ناظوسيتي: متابعة

قال مرضى يتلقون حصصهم الاستشفائية بالمركز الجهوي للأنكولوجيا الخاص بعلاج السرطان في اقليم الحسيمة، إنهم أصبحوا مهددين بخطر الموت، نتيجة عطب تقني ظهر على مستوى جهاز الأشعة قبل مدة طويلة.

وأعرب متضررون من هذا العطب التقني، عن غضبهم إزاء عدم تدخل أي جهة لإصلاح جهاز العلاج بالأشعة، في وقت طالبوا فيه من وزارة الصحة تدخلا عاجلا لإيجاد حل مناسب ينهي معاناة الفئة المذكورة.

وأصيب جهاز العلاج بالأشعة في مركز الانكولوجيا بالحسيمة لعطل تقني منذ ما يزيد عن ثلاثة أشهر، لكن الجهات المسؤولة التابعة لوزارة الصحة إقليميا وجهويا، لم تبدي أي مبادرة للتدخل من أجل انهاء المشكل، الأمر الذي فوت على العديد من المرضى حصصهم المتعلقة بالعلاج الإشعاعي.


ووجد الكثير من المرضى، أنفسهم مجبرين على التنقل إلى مدن بعيدة للبحث عن العلاج، الشيء الذي يزيد من معاناتهم ويؤدي بهم إلى مواجهة اكراهات أخرى تتعلق بمصاريف السفر وإرفاق ذويهم والبحث عن السكن وحجز المواعيد ناهيك عن المضاعفات الصحية التي يتعرضون لها.

ويتخوف مرضى السرطان بالحسيمة، من السفر إلى بعض المدن التي تتشكل بها بؤر وبائية نتيجة انتشار فيروس كورونا المستجد، ما يقتضي حسب عدد من المواطنين إيفاد فريق تقني إلى مركز الأنكولوجيا لإنهاء المشكل وإعادة الجهاز الاشعاعي الى طبيعته.

إلى ذلك، طالب ذوي المرضى من والي جهة طنجة الحسيمة تطوان، وعامل إقليم الحسيمة إضافة إلى وزير الصحة، إعطاء تلعيماتهم من أجل التدخل لوضع حد لمعاناة ضحايا السرطان عبر تمتيعهم بحق العلاج في المشفى القريب منهم.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح