عشرينية تضع حدا لحياتها بطريقة مأساوية


عشرينية تضع حدا لحياتها بطريقة مأساوية
ناظورسيتي | متابعة

أقدمت شابة في العشرينات من عمرها (24 سنة)، عشية أمس السبت 24 أبريل الجاري، على الانتحار بطريقة مأساوية.

وفي التفاصيل، كشفت مصادر إعلامية، أن الهالكة، أقدمت على رمي نفسها من الطابق الرابع لمنزل أسرتها الكائن بمنطقة "الهراويين" بضواحي مدينة الدار البيضاء.

ورجحت المصادر ذاتها، أن تكون الشابة قد قامت بشكل متعمد على وضع حدّ لحياتها بإلقاء نفسها من الطابق الرابع لمنزل أسرتها، فيما تبقى أسباب إنهاء حياتها بتلك الطريقة المأساوية مجهولة.

إلى ذلك فتحت مصالح المركز الترابي للدرك الملكي، تحقيقا حول ملابسات وظروف وقوع هذا الحادث، تحت إشراف النيابة العامة، والتي أمرت بإيداع جثة الهالكة مستودع الأموات قصد إخضاعها للتشريح الطبي.


حري بالذكر أن الفاجهة تعد الثانية في أقل من 24 ساعة، حيث كان شاب في عقده الثالث، أقدم أول أمس الجمعة، على محاولة للانتحار، وذلك بشربه لمادة "الماء القاطع"، وسط منزله بمدينة طنجة.

واستنفرت الواقعة عناصر الشرطة القضائية، التي حلت بمنزل المعني بالأمر، حيث فتحت تحقيقا في ظروفها وملابستها تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وفي ذات السياق، جرى نقل الزوج على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد الخامس بالمدينة، حيث تبين أنه تناول كمية كبيرة من السائل المميت.

وعلاقة بالموضوع، كشفت التحقيقات الأولية إلى أن إقدام الزوج المذكور على خطوته الانتحارية، راجع إلى خلافات حادة بينه وبين زوجته.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح