"عزل" وزير الخارجية الأمريكي بعد مخالطته مصابا بفيروس كورونا


ناظورسيتي -متابعة

كشفت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الأربعاء، أنّ ماك بومبيو وزير الخارجية، أخضع نفسَه لتدبير الحجر الصحي بعد أن خالط شخصا مصابا بفيروس كورونا المستجدّ .

وأفاد ناطق باسم وزارة الخارجية الأمريكية بأن الوزير خضع لفحص كانت نتيجته سلبية”، مضيفا أنه خالط شخصا مصابا بكوفيد -19”.

ولم يكشف بومبيو هوية الشخص الذي خالطه "احتراما لخصوصيته".

وسيوضع بومبيو، وفق ما تقتضي تدابير السلطات الصحية، في الحجر وسيراقب فريق طبي من وزارة الخارجية وضعه الصحي.

وأشارت تقارير إلى أن بومبيو لم يكن ملتزما بصورة كاملة باتّباع القواعد المطلوبة للتباعد الاجتماعي الموصى بها من جانب خبراء الصحة العامة.

وظهر بومبيو في بعض المناسبات بدون وضع كمامة، كما استضاف مؤخرا بعض التجمّعات الاحتفالية، مخالفا القواعد الموصى بها.



وقد ألغت الخارجية الأمريكية حفلات استقبال على شرف الدبلوماسيين الأجانب كانت مقرّرة أمس.

يشار إلى أم عدة مسؤولين أمريكيين كانوا قد أصيبوا بفيروس كورونا المستجدّ، خصوصا في البيت الأبيض.

وكان الرئيس دونالد ترامب نفسُه قد أعلن إصابته، إذ أمضى ثلاثة أيام في المستشفى.

وأصيب ترامب بالفيروس التاجي في خضمّ الحملة الانتخابية استعدادا للرئاسيات التي خسر معركتها لاحقا لصالح جو بايدن.

كما لم يظهر بومبيو في حفل كان مقررا أول أمس الثلاثاء وشهد حضور عدد قليل من المدعوين.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح