عبدلاوي يؤكد تواجد جهات ضد هلال الناظور ويطالب المسؤولين ورجال الأعمال والجالية التدخل لإنقاذ الفريق


ناظورسيتي :

كشف الفاعل الجمعوي، ورئيس جمعية عثمان للفول السومي اللايت كونتاكت والكيك الطاي بوكسينغ بمدينة الناظور، أن هناك جهات عديدة تعمل ضد فريق الهلال الرياضي الناظوري، لإغراقه في الأزمات والانتكاسات، ومسح وطمس تاريخه العريق.

وأكد عبدلاوي، أن من بين الجهات التي تعمل ضد الفريق، أطقم تحكيمية بعصبة الشرق، تقوم خلال أي مقابلة إلى المساهمة في خسارة الفريق بطرق تدليسية، مستدلاً بذلك ما أقدم عليه حكام المباراة الأخيرة للفريق عشية يوم السبت الماضي، ضد فريق جمعية سيدي سليمان شراعة بمدينة بركان، مشيرا إلى أن هناك جهات تعمل على تصنيف الفرق الرياضية بالجهة بمعايير لا تخدم الرياضية.

وطالب عثمان عبدلاوي، مسؤولي مكتب عصبة الشرق لكرة القدم، بالتدخل لـإيقاف مهزلة بعض الحكام المعروفين بتواطئهم حسب تعبيره، مع بعض الجهات والفرق الرياضية بالجهة.





إلى ذلك، ناشد عثمان عبدلاوي، مسؤولي إقليم الناظور، وفي مقدمتهم عامل الإقليم، علي خليل، وسعيد زرو، الرئيس المدير العام لوكالة مارتشيكا، للمساهمة في إنقاذ أمجاد الفريق الذي صنع تاريخا لمدينة الناظور، موجها لهم في ذات الصدد تنويها على مجهوداتهم في المجال التنموي وتطوير البنية التحتية والقطاع السياحي بالمدين والإقليم، داعيا إياهم إلى تخصيص جزء من مجهوداتهم إلى القطاع الرياضي.

وفي ذات الصدد، أشار عبدلاوي، أن باب الإنخراط داخل فريق الهلال الناظوري، لا زال مفتوحا، لكن لم يسجل أي إقبال على الإنخراط، داعيا كبار المنتخبين بالإقليم ورجال المال والأعمال، وكذا أفراد الجالية المقيمة بالخارج إلى الإقبال على حملة الانخراط في صفوف الفريق والمساهمة المادية في مالية الفريق للتغلب على الديون المتراكمة والمضي بالفريق إلى الأمام.

ووجه عثمان عبدلاوي رسالة خاصة إلى الرياضيين الحائزين على ألقاب عالمية وكذا الفنانين والكومديين، والقاطنين بالديار الأوروبية إلى المساهمة في إطلاق حملة تعريفية بأمجاد الفريق، والعمل على جلب مستشهرين وداعمين له.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح