عامل الناظور يحدد شروط استئناف الأنشطة الحيوية بالإقليم


عامل الناظور يحدد شروط استئناف الأنشطة الحيوية بالإقليم
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

علمت ناظورسيتي من مصدر مطلع أن عامل الإقليم علي خليل عقد صباح اليوم الإثنين 22 يونيو الجاري، إجتماعا توجيهيا بمقر عمالة الناظور، حضرته السلطات المحلية والمصالح الأمنية، من أجل تفعيل المرحلة الثانية من مخطط تخفيف الحجر الصحي، ومواكبة إستئناف مجموعة من الأنشطة الإقتصادية، حيث انصب هذا الإجتماع أساسا على ضرورة وأولوية الإلتزام المسؤول والتقيد الصارم بالتدابير الوقائية والإحترازية الموصى بها من طرف السلطات الحكومية.

وأكد ذات المصدر أنه وبخصوص إعادة فتح المقاهي والمطاعم، ستتولى لجنة مختلطة مراقبة مدى احترام التدابير الإحترازية، لاسيما استقبال الزبائن في حدود 50 في المائة من الطاقة الاستيعابية لهذه المحلات، مع التقيد الصارم بوضع الكمامات الواقية والتباعد الإجتماعي ومواد التعقيم، دون إغفال وضع إرشادات بمداخل هذه الفضاءات والحث على احترماها، وشرعت السلطات المحلية بأمر من عامل إقليم الناظور عقد لقاءات تواصلية مع أرباب المقاهي والمطاعم من أجل تثبيت مجموعة من الإجراءات العملية والتنظيمية.


وأضاف ذات المصدر ان الإجتماع تناول كذلك موضوع إفتتاح المراكز التجايرة والقيساريات، حيث انه وتتميما للإجتماعات للإجتماعات التي باشرتها السلطات المحلية في غضون الأسبوع الفارط مع ممثلي ومنتسبي هذه القطاعات، فستتواصل من جديد لحث الجميع على الإلتزام الصارم والتقيد التام بكافة الإجراءات الموصى بها وتنظيم دوريات مكثفة داخل وخارج هذه الفضاءات، وقد سبق للمعنيين بالأمر أن التزموا بوضع جميع الترتيبات الصحية، كتوفير مواد التعقيم، احترام التباعد الإجتماعي وتنظيم الولوج إلى المحلات التجارية من خلال السماح لزبون واحد بالمحل والإبقاء على الممرات فارغة وكذا إتباع إرشادات السلطات المحلية والصحية.

فيما تدارس الإجتماع انطلاق النقل العمومي، حيث سينظم دوريات منتظمة مكونة من السلطات المحلية ومصالح الأمن الوطني، وكذا مراقبي النقل على الطرقات من أجل السهر على تنظيم الرحلات والحرص على التقيد الصارم بالبرتوكول الصحي المعمول به في هذاالمجال، وذلك لأجل ضمان سلامة تنفيذ كافة الإجراءات الوقائية لتجنب تفشي هذا الوباء.

اما بخصوص فتح الشواطئ فبالإضافة إلى التوجيهات القاضية بإحترام التباعد الإجتماعي، ستتولى دوريات أمنية ثابتة وراجلة تأمين تنفيذ التدابير الوقائية طيلة اليوم، اما الأنشطة الرياضية بالفضائ العمومي وملاعب القرب، فإن اتخاذ التدابير الوقائية لازمة، ومن أجل تحفيز السياحة الداخلية، فستقوم لجن مختلطة بمراقة مدى تنفيذ التدابير الإحارازية الموصى بها لحماية هذا القطاع.

وأكد المصدر نفسه على أن لجان مختلطة ستسهر على تفعيل المراقبة على مستوى الوحدات الصناعية والمركبات التجارية والضيعات الفلاحية بصفة منتظمة ومستمرة لمحاصرة انتشار الوباء، مع استمرار التحاليل المخبرية في الوجدات الإنتاجية والضيعات الفلاحية، كما سيتم الإستمرار في الحملات التحسيسية، عبر جميع الوسائل المتوفرة للتحسيس بخطورة الوباء وعدم الإستعانة به وحث المواطنين على إتباع جميع التدابير الإحارازية الموصى بها، كاحترام التباعد الإجتماعي وقواعد النظافة وارتداء الكمامات الواقية وتثبيت تطبيق "وقايتنا" بالهاتف النقال، وتفادي التجمعات.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح